كنيسة تغلق أبوابها.. وسط رعب سببته لوحات التهديد العنصري

كنيسة تغلق أبوابها.. وسط رعب سببته لوحات عنصرية

العالم
آخر تحديث الأربعاء, 01 يوليو/تموز 2015; 09:57 (GMT +0400).
0:55

قال القسيس رولاند جوينر إن الكنيسة تعتبر هذه الرسائل العنصرية أمراً في غاية الجدية، بما أن معظم زوار الكنيسة هم أفريقيون أمريكيون.

القسيس، رولاند جوينر:

 

“لا أستطيع أن أصدق الأمر، إنه يوم الأحد، إنني منصدم من أن أحدا لم يستطع رؤية الفاعل.”

 

قال القسيس رولاند جوينر إن الكنيسة تعتبر هذه الرسائل العنصرية أمراً في غاية الجدية، بما أن معظم زوار الكنيسة هم أفريقيون أمريكيون. 

 

القسيس، رولاند جوينر:

“ لا أعرف من أنت، و لا أعرف أين أنت، لكن لو كنت تعتقد أن الأمر مجرد لعبة فالحقيقة أنه ليس كذلك، ما تفعله أمر في غاية الخطورة.”

 

حتى أن إحدى اللوحات ذكرت المجموعة العنصرية “kkk”. 

 

و أخرى كتب عليها “انتبهوا أيها الرجال السود، أنتم مستهدفون.”

 

إن أعضاء الكنيسة في خوف شديد من اللوحات المعلقة أمام الكنيسة، بما أنه قد حصل إطلاق نار منذ فترة قريبة في كنيسة بولاية نورث كارولاينا.

 

القسيس، رولاند جوينر:

 

“ لقد قمنا بقفل أبواب الكنيسة و نحن في الداخل اليوم، لكن لا يجوز أن يكون الأمر كذلك، ليس على الكنيسة أن تقفل أبوابها، لا أعرف ماذا أقول إنني مصدوم فعلاً. “