عصابة من القاصرين تقتل شخصا بحديقة عامة وجدل حول محاكمة أصغرهم

عصابة من القاصرين تقتل شخصا بحديقة عامة

العالم
نُشر يوم الثلاثاء, 07 يوليو/تموز 2015; 12:36 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 12:14 (GMT +0400).
1:34

لم يتمكن المحققون من إخفاء دهشتهم، حيث أن ولداً في الثانية عشر من عمره، مطلوب بتهمة القتل من الدرجة الأولى. أما المتهمان الآخران، فهما ليسا أكبر منه بكثير.

يقول المدعي العام لمقاطعة دوغلاس الأمريكية، إن المتهمين الثلاثة كانوا مسلحين بمسدس الأسبوع الماضي، وذهبوا لحديقة ميلير حيث أطلقوا النار على شخصين، توفي أحدهما. 

دون كلاين (المدعي العام في مقاطعة دوغلاس): ننوي التعامل معهم كراشدين، لكن لا أعلم إن كنا قادرين على فعل ذلك مع الولد ذو الإثناعشر عاماً بموجب القانون الجديد

على الشرطة أولاً الوصول للمتهم الأصغر جاريل ميلتون، بعد أن تم القبض على شقيقه جمار، وزميله شانتيفيوس برايمس ويليس.

دون كلاين (المدعي العام في مقاطعة دوغلاس): أنا متأكد جداً من علاقة المتهمين ببعض العصابات.

على رأس الأولويات بالنسبة لرئيس شرطة مدينة أوماها التصدي لعنف العصابات.

تود شمادرر (رئيس شرطة أوماها): ضحية اليوم يتحول الى متهم غداً، بسبب الطبيعة الإنتقامية التي نراها.

أما الأسوأ، فهو تورط الأطفال في هذا العنف.

تود شمادرر (رئيس شرطة أوماها): نحن قلقون من الضغوط التي يفرضها عناصر العصابات الأكبر سناً على من هم أصغر منهم حتى يقوموا بالأعمال القذرة نيابة عنهم.

تحدثت إلى رجل يدعي أنه الوصي السابق لشانتيفيوس برايمس ويليس، حيث يقول إن هذا الصبي، الذي لا تزيد سنه عن خمسة عشر عاماً لا يمكن أن يسحب الزناد أبداً، إلا إذا كان هناك من يضغط عليه لفعل ذلك. 

أما بالنسبة للمتهم الأصغر، فإن كلاين يقول إنه من الصعب تصديق تورط صبي في الثانية عشر من عمره. 

دون كلاين (المدعي العام في مقاطعة دوغلاس): جميعنا غير قادر على تخيل هذا.