جدل واسع باستراليا حول زواج المثليين.. رئيس الوزراء يرفض وشقيقته تنتظر "عروستها"

جدل واسع باستراليا حول زواج المثليين

العالم
آخر تحديث يوم الاثنين, 17 اغسطس/آب 2015; 09:51 (GMT +0400).
2:41

جدل واسع باستراليا حول زواج المثليين.. رئيس الوزراء يرفض وشقيقته تنتظر "عروستها".

كسبت قضية الزواج المثلي زخما ودعما سريعين في جميع أنحاء أستراليا بعد التطورات الأخيرة في إيرلندا والولايات المتحدة، وهما من بين 22 بلدا حول العالم شرّعت زواج المثليين. ولكن بينما استطلاعات الرأي الأخيرة تشير إلى أن أغلب الأستراليون يدعمون المساواة في الزواج، إلا أن الحكومة الائتلافية المحافظة التي يديرها رئيس الوزراء توني أبوت تبدو مصممة على توقيف ما يحسبه الكثيرون أمرا لا مفر منه. من بين هؤلاء المؤيدين الذين يدعون أنه ليس من الممكن الرجوع إلى الوراء، هي أخت رئيس الوزراء، كريستين فورستر، التي هي فخورة بمثليتها وتدعو لمساواة الزواج.

كريستين فورستر / أخت توني أبوت: "على المستوى الشخصي، هذا أمر مخيب للآمال، إذ أنني مخطوبة لأتزوج من شريكتي فرجينيا وأود أن أكون قادرة على القيام بذلك هنا في استراليا عاجلا وليس آجلا. "

كونها عضوا في حزب أخيها، تقول فورستر إنها كانت رحلة صعبة وعاطفية جدا.

كريستين: "لو كان بإمكاني التأثير عليه لفعلت ذلك، لكن كما ذكرت لدينا اختلافاتنا في الرأي التي نحترمها، وهو رجل متعلق بأفكاره."

تراكمت الضغوط على رئيس الوزراء الذي يعارض بشدة الزواج من نفس الجنس، للسماح بأعضاء البرلمان التصويت بحرية في هذه المسألة.

الأسبوع الماضي، وبعد اجتماع طويل حول المسألة، رُفضت هذه الطلبات، وقال السيد أبوت إن الأمر لم يعد بيد البرلمان وإنما بيد الناس، معلنا عن تصويت مقرر بعد الانتخابات المقبلة المقررة في العام المقبل.

توني أبوت: "إذا أراد الناس أن يتغيروا، فلا بأس. وإذا قرر الشعب دعم التعريف الحالي للزواج بأنه بين رجل وامرأة،فمن الواضح أني سأكون مسرورا، وأعتقد أن على الجميع تقبّل ذلك."

ولكن المنتقدين يقولون إن هذا مجرد تكتيك لتأخيرالقرار، وحزب العمل المعارض الذي يضغط على تشريع الزواج من نفس الجنس أعلن أن هذه ستكون قضية انتخابية.

رجل: "إما أن يكون لديكم السيد أبوت أو المساواة في الزواج، ولكنكم لن تحصلوا على الاثنين على حد سواء."

كريستين: "ستكون واحدة من تلك الأشياء التي يفكر بها الناس عندما يذهبون للإدلاء بصوتهم، ولن تختفي فجأة، لا يمكننا صرف النظر عنها بعد الآن."

امرأة: "الزواج هو شيء جميل."

الرجل: "لماذا لا يحظى ابني بالمساواة؟"

في حين تواصل أستراليا خمولها حيال ما يعتبره الكثيرون في البلاد حقا من حقوق الإنسان الأساسية، يقول أنصار الزواج المثلي إنهم لن يتوقفوا عن القتال من أجل حقوقهم حتى يعترف القانون بحبهم والتزامهم أيضا.