هولاند يسعى لتوسعة التحالف الدولي ضد داعش بعد هجمات باريس.. وأوباما يستضيفه في البيت الأبيض

هولاند يسعى لتوسعة التحالف ضد داعش بعد هجمات باريس

العالم
آخر تحديث الثلاثاء, 24 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 03:41 (GMT +0400).
3:32

يدفع الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند لتوسعة التحالف الدولي في قتال داعش بعد أن قام مسلحون بقتل 130 شخصا في باريس وإصابة المئات غيرهم.

هذه الجهود ستجمعه اليوم مع نظيره الأمريكي باراك أوباما في البيت الأبيض.
إذ قال المتحدث الإعلامي باسم البيت الأبيض جوش إيرنست إن فرنسا قلقة على الوضع الأمني داخل بلادها ويجب أن تعرف أن أقوى دولة في العالم تحمي ظهرها.
وكإظهار لقوتها عززت فرنسا من هجماتها ضد داعش في سوريا، مستخدمة بارجتها شارل دي غول في شرق البحر المتوسط لإطلاق غاراتها.
لكن يقف سؤال وراء غارات التحالف .. هل بإمكان الولايات المتحدة وروسيا وغيرها من أعضاء التحالف العمل معا على استراتيجية لهزيمة داعش وإعادة الاستقرار للمنطقة؟
يذكر أنه من المقرر أن يجتمع هولاند مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت لاحق من هذا الأسبوع.
وبينما يجتمع قادة العالم لمناقشة خطواتهم القادمة، حض بيان استخباراتي أمريكي أعضاء الشرطة على الانتساب إلى دورات تدريبية أكثر والتنبه لأي استطلاعات ميدانية مشبوهة يقوم بها أشخاص لأهداف سهلة الاختراق من مثل قاعات الاحتفالات وملاعب كرة القدم، إذ يعتقد أن منفذي هجمات باريس بقاموا بذلك أيضا.