إبراهيموفيتش لـCNN: هجمات باريس مؤسفة ولا أخاف العودة إلى المدينة.. الأحداث تثير الغضب لكن الحياة تستمر

إبراهيموفيتش: هجمات باريس مؤسفة ولا أخاف العودة

العالم
آخر تحديث يوم الاثنين, 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 12:09 (GMT +0400).
1:17

مقابلة لـ CNN مع نجم كرة القدم السويدي ولاعب نادي "باريس سان جيرمان" الفرنسي، زلاتان إبراهيموفيتش، سلطت الضوء على الهجمات الأخيرة التي شهدتها باريس في 13 نوفمبر من العام الجاري.

زلاتان ابراهيموفيتش، باري سان جرمان:

"أشعر أن ما سمعته كان بارداً نوعاً ما. ليس كما كان الأمر عليه في السابق، ولكن علينا أن نستمر، لا نستطيع أن نستسلم هنا. يجب أن نستمر وأن نفعل ما علينا أن نفعله. أنا ألعب كرة القدم، وأحاول القيام بما أجيده، أن ألعب كرة القدم وأجعل الناس سعداء فالحياة يجب أن تستمر. مهما فعلنا فنحن لا نستطيع العودة في الزمن وتغيير ما حصل. لذلك علينا أن نمشي إلى الأمام. 

أماندا دايفس، CNN: قيل أن بعض زملائك في الفريق أصبحوا يتخوفون من العودة إلى باريس، هل غير ذلك في كيفية نظرتك للأمر؟

زلاتان ابراهيموفيتش، باري سان جرمان:

"كلا، أن أخاف من العودة؟ كلا. ألا أرغب بالعودة؟ كلا. أنا سعيد في باريس، أنا سعيد جداً وأعيش حياة جيدة هنا. لا شك أن هذه الأمور ليست جيدة، وما كان يجب أن تقع، وهو أمر يسبب الغضب ولكن.. لا أدري ما أقول، الأمر الوحيد هو أنني أشعر بالأسف لما حصل، وهذا هو الأمر. والدي مسلم ووالدتي كاثوليكية. وبالنسبة لي فإن الأمر يتعلق بالاحترام. هكذا كبرت وهذه هي طريقة الحياة التي تعلمتها وهكذا أعيش."