شاهد: المسلمون في أمريكا يهاجمون بكثرة… وبعضهم يلوم دونالد ترامب على ذلك

المسلمون في أمريكا يهاجمون بكثرة ويلومون ترامب

العالم
آخر تحديث الثلاثاء, 15 ديسمبر/كانون الأول 2015; 09:17 (GMT +0400).
2:32

في الأيام الماضية، خُرّبت ثلاثة مساجد في كاليفورنيا، حيث تعرض أحدهم لحريق. وفي فيلاديلفيا، رمي رأس خنزير أمام مسجد، وبعدها كان هناك اعتداء على ساركر حقي.

يزداد المسلمون الأمريكيون قلقاً يومياً، خوفاً من أن يهاجموا بسبب دينهم.
في الأيام الماضية، خُرّبت ثلاثة مساجد في كاليفورنيا، حيث تعرض أحدهم لحريق. وفي فيلاديلفيا، رمي رأس خنزير أمام مسجد، وبعدها كان هناك اعتداء على ساركر حقي.
"كنت واقفاً هنا، فأتى ولكمني هنا"
يملك حقي متجراً في كوينز في نيويورك. ويقول إن رجلاً هاجمه يوم السبت الماضي لأنه مسلم.
"لقد قال: -أنا أقتل المسلمين، لقد لكمني عدة مرات، لا أعرف كم مرة، ثم بدأت بطلب المساعدة."
هذا الرجل، الذي لا يريد أن تكشف هويته خوفاً على سلامته، سمع نداء المساعدة.
"كان الرجل شديد الغضب، كان يضربه ويضربه باستمرار، إلى أن أتت الشرطة."
يعتقد حقي أن دونالد ترامب مسؤول جزئياً عما حدث له.
قادة مسلمون يقولون إن خطة ترامب التي تدعو لمنع دخول المسلمين إلى أمريكا مؤقتاً، هو جزء من جهود مستمرة تهدف إلى جعل دينهم يبدو سيئاً.
"هذا يشبه ما فعلته النازية في ألمانيا ضد اليهود، ترامب وكارسون ينشرون الإسلاموفوبيا من خلال الانتخابات، وهذا يؤدي إلى عنصرية شديدة، وجرائم كراهية."
نهاد عوض لم يتكلم عن ترامب وكارسون فحسب، إنما تكلم عن كريس كريستي أيضاً.
"أعتقد أن العديد من المسلمين في نيو جيرسي يشعرون بالخيانة، لما فعله المحافظ كريستي "
العديد من مسلمي نيو جيرسي ظنوا أن كريستي كان معهم، إلى أن سمعوا هذا التعليق من كريستي عن اللاجئين السوريين.
"لا أعتقد أنه يجب السماح بدخول الأيتام تحت سن الخامسة إلى الولايات المتحدة في هذه الفترة"
"في حملة الانتخابات الجمهورية، يبدو وكأن الوقوف ضد المسلمين هو موقف يتخذه المرشحون لإرضاء مشجعيهم."
بالنسبة لترامب، فهناك استطلاع جديد من ABC يقر بأن ٥٩٪ من الجمهوريين يدعمون خطته.
وترامب بنفسه يقول إن لديه تشجيع من قبل مسلمين.
"لدي العديد من الأصدقاء المسلمين، وهم سعداء جداً أنني فعلت هذا، لأنهم يعرفون أن لديهم مشكلة."
ولكن بالنسبة لساركر حقي، فمشاكله تبدأ للتو، فهو في طريقه للتكلم مع المدعي العام في المقاطعة، على أمل أن يلقى مهاجمه العقاب المستحق.