شاهد.. غواصات روسية متطورة يصعب رصدها تثير قلق أمريكا وحلفائها

شاهد..غواصة روسية متطورة يصعب رصدها تثير قلق أمريكا

العالم
آخر تحديث السبت, 16 ابريل/نيسان 2016; 01:35 (GMT +0400).
2:29

يبدو أن ما زاد من المخاوف الأمريكية، هو نشر روسيا لغواصات جديدة يصعب على قواتها تتبعها أو كشفها

تنشر روسيا صواريخها البالستية وغواصاتها الهجومية، بأعداد كبيرة وبشكل عدائي لم يشهد منذ عقود.
وقال الأميرال مارك فيرجسون قائد القوات البحرية الأمريكية في أوروبا بمقابلة حصرية لشبكتنا إن ذلك ما هو الا جزء من رؤية استراتيجية مثيرة للقلق.
(الأميرال مارك فيرجسون / قائد القوات البحرية الأمريكية في أوروبا)
"من الواضح جدا أنهم ينظرون إلى حلف شمال الأطلسي باعتباره تهديدا وجوديا لروسيا. ولقدرتنا العسكرية باعتباره تهديدا لروسيا أيضاً"
ويبدو أن ما زاد من المخاوف الأمريكية، هو نشر روسيا لغواصات جديدة يصعب على قواتها تتبعها أو كشفها
فبعد سنوات من استثمار مليارات الدولارات، أصبحت تلك الغواصات هادئة أكثر، وأفضل تسليحا وبمديات أبعد.
(الأميرال مارك فيرجسون / قائد القوات البحرية الأمريكية في أوروبا)
"الغواصات التي نراها هي أكثر قدرة على التخفي وأكثر هدوءا، ولديها أنظمة أسلحة متطورة، وصواريخ يمكنها ضرب الاهداف من مسافات بعيدة."
وزيادة نشاط الغواصات الروسية يوازيه توسع عسكري كبير، فروسيا تنشئ وتستحدث قرابة اثنا عشر قاعدة بحرية عبر القطب الشمالي
في تطور من شأنه زيادة قدرتها على إرسال الغواصات عبر غرينلاند وأيسلندا والى أماكن أقرب إلى المياه الإقليمية التابعة للولايات المتحدة وحلف شمال الاطلسي.
في حين تتمركز حالياً ست غواصات في البحر الأسود، الأمر الذي يعطي موسكو امكانيات وقدرات اضافية في البحر المتوسط.
 
 
نشر الغواصات الروسية الجديدة، وازاه مناورات وتدريبات عسكرية لأمريكا وحلفائها تحاكي حرباً مضادة للغواصات ...وكذلك نشر منظومات دفاعية جديدة.
وحصلت شبكتنا في مايو الماضي على جولة حصرية داخل ما يعرف بصائدة الغواصات المتطورة التابعة للبحرية الأمريكية .
الراوي
"هذه عوامات سونار تلقى في المياه من اجل تتبع الغواصات ويمكن تجهيز هذه الطائرة بطوربيدات لتدمير تلك الغواصات".
لكن النشاط العسكري المتعاظم لروسيا لا يقتصر على أعماق البحار بل يتخطاه الى السطح.
فهذا الأسبوع حلقت طائرة مقاتلة روسية قرب المدمرة الامريكية دونالد كوك في سلوك قال عنه القادة الامريكيون انه لم يشهد منذ نهاية الحرب الباردة
ويقول الأميرال مارك فيرجسون ان المدمرة أصدرت نداءات باللغتين الإنجليزية والروسية لكن الطائرة لم تستجب، وشرعت في مسارها مباشرة فوق السفينة مضيفاً أن هذا الحادث كان مختلفاً هذه المرة نظراً لقربها من المدمرة بشكل كبير.