بالفيديو: فتاة مسلمة يُكتب اسمها في كتاب المدرسة السنوي “داعش فيليبس”

مسلمة يُكتب اسمها في كتاب المدرسة “داعش فيليبس”

العالم
آخر تحديث الثلاثاء, 10 مايو/أيار 2016; 01:17 (GMT +0400).
1:05

بيان زليف منزعجة وغاضبة من أن صورتها في الكتاب السنوي للمدرسة انتشرت  في عناوين الصحافة. 

تحت صورتها السنوية التي ترتدي فيها الحجاب الإسلامي، كُتب اسمها “داعش فيليبس”.

“أنا حزينة جداً لحدوث هذا، إنه أمر محرج جداً.” 

تقول الفتاة البالغة من العمر سبعة عشر عاماً إنها خائفة من عودتها إلى المدرسة، وتضيف أن ليس هناك أي مبرر لمن ربطها بالجماعة الإرهابية داعش، وهو تصرف عنصري تجاه المسلمين. 

كما أنها تقول إن الطلاب في المدرسة يزيدون من سلبية الموضوع على الانترنت. 

وتضيف أن هناك من مزق ملصقاً داعماً لها. 

“الأمر جارح جداً، وهذه التصرفات تنسيني كمية الدعم التي تلقيتها، لأنني أعرف هؤلاء الناس وكان من المفروض أن أكون سعيدة لتخرجي معهم. أما الآن فأنا خائفة من السير في المدرسة.” 

تحدث مشرف المدرسة مات هولتين إلى عائلة زليف عما وصفه بـ"الخطأ المطبعي. "

هو يقول إن الأمر قيد التحقيق مع تدخل من الشرطة أيضاً، ويضيف أن هناك طالبة أخرى كانت تدرس في ذات المدرسة وكان اسمها آيسيس فيليبس.