ردود فعل صارمة في إيران على رئاسة ترامب.. كيف يبدو المستقبل بين البلدين؟

ردود فعل صارمة بإيران على رئاسة ترامب

العالم
آخر تحديث الأحد, 22 يناير/كانون الثاني 2017; 02:36 (GMT +0400).
2:11

الكثير في إيران يعتقد أن خطابات ترامب المعادية لإيران ستجعل تحسين العلاقات بين البلدين أكثر تحدياً.

مع أداء دونالد ترامب لليمين الدستورية ليصبح الرئيس الـ45 للولايات المتحدة.

كان المتشددون في صلاة الجمعة في طهران يهتفون “الموت لأمريكا.”

حيث قال العديد منهم إنهم يتوقعون عداء أكثر من الرئيس الأمريكي.

أحد سكان قم: “منذ البداية كانت سياسات أمريكا تجاه إيران معادية، مهما كان الشخص الذي يترأس السلطة.”

ويقول الرئيس ترامب إنه يريد إعادة التفاوض على الاتفاق النووي بين الولايات المتحدة وإيران وعدد من الدول - للحد من طموحات إيران النووية - في مقابل تخفيف العقوبات.

لكن الرئيس الإيراني حسن روحاني يقول إن ذلك لن يحدث.

اتجهنا إلى مدينة قم - وهي واحدة من المدن المقدسة والأكثر محافظة في إيران - و هي مركز رئيسي لأئمة المذهب الشيعي.

بينما يقول المحافظون في إيران إنهم ينتظرون ويترقبون خطوات الرئيس ترامب، إلا أنهم يقولون أيضا إنهم ليسوا على استعداد للتراجع عن أي من مواقفهم، حتى لو كان ذلك يعني المزيد من الصراع مع الولايات المتحدة.

وفي واحدة من المدارس الدينية الكبرى في قم، وجدنا شيئاً من التقدير للأسلوب المباشر والواضح للرئيس الجديد.

حامد مالكي/ رجل دين: "أوباما ابتسم دائما ولكنه يطعننا بعد ذلك في الظهر. لكن يبدو أن سلوك دونالد ترامب يمثّل شخصيته الحقيقية."

وهناك أيضاً أمل بتحسن العلاقات الإيرانية - الأمريكية، فقد تحدثنا إلى جوشوا جباري وزوجته ماديه، وكلاهما من الولايات المتحدة، وقد جلبا للتو أحد أطباق شيكاغو إلى قم.

جوشوا جابري/ مالك مطعم: "آمل أن تتحسن الأمور، ففي النهاية نريد جميعاً أن نعيش وننعم بسلام. إيران لديها الكثير مما يمكن تصديره إلى الدول الغربية."

وفي حين أن أحداً لن ينكر هذه الكلمات، إلا أن الكثير في إيران يعتقد أن خطابات ترامب الانتخابية المعادية لإيران ستجعل تحسين العلاقات بين البلدين أكثر تحدياً.