الليرة تنهار من جديد.. وأردوغان يتعهد بمعاقبة المُضاربين

اقتصاد
نشر
الليرة تنهار من جديد.. وأردوغان يتعهد بمعاقبة المُضاربين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) - قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الأحد، إنه يتعهد بحماية عملة بلاده، الليرة، وسيعاقب كل من يستهدفها بالمضاربات.

جاءت كلمات أردوغان أمام حشد جماهيري، قبل أسبوع من انتخابات محلية مقرر عقدها في 31 مارس/آذار الجاري، وأضاف الرئيس التركي أن مؤسسة التنظيم والرقابة المصرفية التركية بدأت في اتخاذ خطوات للدفاع عن العملة.

وكانت مؤسسة التنظيم المصرفية التركية قد اتهمت بنك الاستثمار الأمريكي، جي بي مورغان، بالتضليل بعد إصداره تقرير سلبي عن المصارف التركية، والذي تسبب في هبوط الليرة بنحو 5.5% وقالت المؤسسة إنه يسيء لسمعة البنوك التركية.

وأضاف أردوغان: "نعلم من أنتم، وما تقومون به قبيل الانتخابات، ولتعلموا أننا سنجعلكم تدفعون ثمن هذا باهظا بعد الانتخابات".

وعانت الليرة التركية العام الماضي من خسائر وصلت لـ45% في أغسطس/آب، إلا أنها عوضت بعضها مع نهاية العام، لتعود للتراجع من جديد الجمعة لأدنى مستوياتها منذ منتصف أكتوبر/تشرين أول الماضي.

وتسببت تراجعات الليرة في تفاقم معدلات التضخم السنوي لتفوق 20%، ما دفع البنك المركزي التركي لرفع معلات الفائدة لمستويات قياسية، 24%، على غير رغبة أردوغان، كما أظهرت بيانات لمعهد الإحصاء التركي انكماش الاقتصاد بواقع 3% خلال الربع الأخير من العام الماضي، فيما بلغت معدلات البطالة في ديسمبر/ كانون أول 13.5%.

 

نشر