مصر: التصالح مع إبراهيم سليمان ومجدي راسخ مقابل 84 مليون دولار.. وعلاء مبارك يُعلق

اقتصاد
نشر
دقيقتين قراءة
مصر: التصالح مع إبراهيم سليمان ومجدي راسخ مقابل 84 مليون دولار.. وعلاء مبارك يُعلق
Credit: MOHAMED EL-SHAHED/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أعلنت النيابة العامة في مصر، السبت، توقيع تسوية وتصالح مع إبراهيم سليمان وزير الإسكان في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، ورجل الأعمال مجدي راسخ، مقابل سداد 1.3 مليار جنيه (84 مليون دولار أمريكي).

وقالت النيابة العامة، في بيان، إن اللجنة القومية لاسترداد الأموال والأصول والموجودات في الخارج، وقعت التسوية مع سليمان وراسخ المتهمين في عدد من القضايا.

ومن بين هذه القضايا ما يعرف بأرض شركة "سوديك" و"الحزام الأخضر"، وواجه الاثنان اتهامات بالتربح والإضرار العمدي بالمال العام، وذلك ببيعها بأقل من قيمتها الحقيقية. وبلغت مساحة أرض سوديك الكائنة في مدينة الشيخ زايد نحو 2550 فدانًا.

ويشار إلى أن مجدي راسخ، رئيس مجلس إدارة شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك)، هو أيضًا حما علاء مبارك، نجل الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وفي تويتر، علق علاء مبارك على إعلان النيابة المصرية عن التصالح مع سليمان وراسخ، عندما كان يرد على تغريدة لإحدى متابعيه.

وكتب: "‏‎طيب وهل تم إعلان أيضاً أن شركة سودك كانت الطرف الأساسي في هذا التصالح، ودفعت الجزء الأكبر! ولا ده خبر مش مهم!!"

وفي السنوات الأخيرة، جرت عمليات تسوية وتصالح مماثلة مع عدد من رجال الأعمال المعروفين إبان فترة حكم حسني مبارك.

 

نشر