في مصر.. أكثر من 70٪ من الأفراد يفضلون ريادة الأعمال

اقتصاد
نشر
5 دقائق قراءة
في مصر.. أكثر من 70٪ من السكان يفضلون ريادة الأعمال
Credit: KHALED DESOUKI/AFP via Getty Images

نشر هذا المقال بالتعاون مع موقع التوظيف الإلكتروني بيت.كوم

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- عادةً ما يبحث المهنيون عن فرص جديدة لتحسين أوضاعهم الاقتصادية والمهنية، فرغم الصعوبات التي تواجه رواد الأعمال، إلّا أنّ الإقبال على بدء مشاريع خاصة لا زال يشهد تزايداً في المنطقة بشكل عام.

يستكشف استبيان جديد بعنوان "ريادة الأعمال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 2021"، آراء رواد الأعمال وطموحاتهم الحالية والمستقبلية، حيث يظهر أن نسبة الأفراد الذين يفضلون البدء بعملهم الخاص هي الأعلى في مصر، بشكل ملحوظ عند 71٪، إذا أتيحت لهم الفرصة بذلك.

ريادة الأعمال في مصر

وتستمر ريادة الأعمال بالنمو في مصر، رغم التحديات التي يواجهها رواد الأعمال عند تأسيس شركاتهم، إذ يشير الاستبيان إلى أن ريادة الأعمال أصبحت اليوم أكثر شعبية من أي وقت مضى. بالنسبة للموظفين، يفكر 57٪ منهم حالياً في تأسيس أعمالهم التجارية الخاصة، وفي حين أن 24٪ منهم حاولوا تأسيس أعمالهم الخاصة في الماضي، بينما صرح 10٪ فقط أنهم لم يفكروا مطلقاً بتأسيس شركتهم الخاصة.

ويتطلع العديد من رواد الأعمال إلى تنمية شركاتهم الناشئة وإنشاء أعمال تجارية، إذ صرّح 70٪ من أصحاب الشركات الناشئة في مصر أنّه من المحتمل أن يقوموا بتعيين موظفين جدد خلال العام القادم.

وبالنسبة للتحديات التي تواجه المهنيين في مصر عند محاولة تأسيس أعمالهم الخاصة، فقد شملت صعوبة الحصول على التمويل اللازم للبدء بالعمل التجاري (64٪) والوقت والجهد الكبير الذي يتطلبه الأمر (33٪).

أما فيما يتعلق بالقطاعات التي تجذب المهنيين للبدء بأعمالهم الخاصة، فتعتبر قطاعات التجارة/ التجزئة الأكثر جذبًا لرواد الأعمال في مصر (10٪)، كما جاءت قطاعات تكنولوجيا المعلومات/ الإنترنت/ التجارة الإلكترونية (9٪)، والعقارات/ البناء/ التطوير العقاري (9٪) والبضائع الاستهلاكية (9٪) بالمرتبة الثانية بالتساوي.

كما صرّح أكثر من ثلث المجيبين (37٪) في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أنهم يمتلكون طموحات شخصية لتنمية أعمالهم على نحو أكبر في بلد إقامتهم، في حين يهدف 27٪ إلى أن تصبح شركتهم معروفة على المستوى العالمي. ومن بين الأشخاص الذين يعملون لحسابهم الخاص في المنطقة، يظهر الاستبيان أن 38٪ منهم في المرحلة التأسيسية لشركاتهم، في حين قال 28٪ آخرون إن أعمالهم مستقرة ولكن أداءها غير جيد. من ناحية أخرى، قال 15٪ من المجيبين إن أعمالهم مستقرة وأداءها جيد.

الأسباب التي تدفع المهنيين للبدء بمشاريع خاصة

يظهر الاستبيان أن إمكانية تحقيق الذات (64٪) والعائد المادي الجيد (51٪) والتوازن بين العمل والحياة (43٪) هي أبرز أسباب تفضيل العمل الخاص، يليها التأثير إيجاباً على المجتمع (37٪) والاستقلالية في إدارة العمل (35٪).

ويبدو الأمر مماثلاً بالنسبة للأشخاص الذين قاموا بتأسيس عملهم الخاص في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إذ عند سؤالهم عن الأسباب التي دفعتهم لبدء أعمالهم الخاصة، تمثلت الأسباب الـ3 الأولى في الرغبة في القيام بالأعمال التي يفضلونها (29٪)، وامتلاك فكرة عمل رائعة (28٪) وتحقيق توازن أفضل بين العمل والحياة الشخصية (24٪).

أما بالنسبة للأشخاص الذين يفضلون العمل كموظفين في شركة ما في مصر، تمثلت دوافعهم الرئيسية في توفير دخل منتظم (49٪) وتعلم مهارات جديدة (44٪) والاستقرار/ الأمن الوظيفي (40٪).

آراء الأشخاص حول رواد الأعمال

يظهر الاستبيان الآثار الإيجابية التي يقدمها مجال ريادة الأعمال للمجتمعات والاقتصاد ككل، حيث يُنظر إلى رواد الأعمال بشكل إيجابي للغاية في مصر، إذ يرى المجيبون أن رواد الأعمال يبحثون عن فرص جديدة بشكل مستمر (87٪) ويساهمون في خلق وظائف جديدة (86٪)، كما يرى 84٪ من المجيبين أنّ رواد الأعمال يوفرون منتجات وخدمات جديدة تساهم في خدمة المجتمع.

ومن أهم النصائح التي قدمها المجيبون في المنطقة لرواد الأعمال هي عدم الخوف من الفشل (45٪). بالإضافة إلى ذلك، يعتقد 3 من كل 10 مجيبين أن الابتكار هو مفتاح نجاح رواد الأعمال، يليه توظيف الأشخاص المناسبين (25٪) والحصول على التمويل اللازم (18٪).

نشر