بالفيديو: قطعة من فرامل شاحنة تشوّه وجه شاب يقود سيارته المكشوفة

قطعة من فرامل شاحنة تشوّه وجه شاب يقود سيارته

منوعات
آخر تحديث الثلاثاء, 10 مايو/أيار 2016; 12:21 (GMT +0400).
1:09

“ضُربت على وجهي، ولا أتذكر أي شيء صراحةً، استيقظت في اليوم التالي في المستشفى.” 

في الحادية عشر صباحاً من التاسع والعشرين من أبريل/نيسان، كان هولدن، وهو موسيقي موهوب محترف، يقود سيارته المكشوفة السقف على الطريق عندما طارت قطعة من المعدن وحطمت زجاج سيارته الأمامي وضربته على وجهه. 

“ضُربت على وجهي، ولا أتذكر أي شيء صراحةً، استيقظت في اليوم التالي في المستشفى.” 

هذه هي قطعة المعدن التي ضربت وجهه، قطعة فرامل  شاحنة يبلغ وزنها 9 إلى 13 كيلوغراماً. 

“أعتقد أنها معجزة أن الوضع ليس أسوأ مما هو عليه، وأنا أشعر بنعمة وجودي هنا.”

كُسر فكه وتضرر تجويف عينه وعظمة وجنته، ولديه غرز لا تعد ولا تحصى على وجهه.

ومن حظه السعيد أن سائقين اثنين توقفا على الطريق لمساعدته. 

يقول محامي هولدن إن الغموض يكمن من المكان التي أتت منه قطعة المعدن هذه، هو يعتقد أنها طارت من شاحنة وأن هناك من رآها وهو يطلب مساعدة الجمهور. 

“هناك من رأى الشاحنة التي سقطت منها هذه القطعة، هناك من لديه المعلومات التي قد تساعدنا.”