كيف حارب سوبرمان جماعات الكراهية

كيف حارب سوبرمان جماعات الكراهية

منوعات
آخر تحديث يوم الاثنين, 04 يوليو/تموز 2016; 01:14 (GMT +0400).
2:08

عام 1946، كان الراديو هو الملك وكان مغامرات سوبرمان تسيطر على موجات الهواء.

مع انهزام الفاشية، وجه الرجل الحديدي أنظاره باتجاه مختلف. هذه قصة سوبرمان وكيف هزم منظمات كو كلوكس كلان.
يوم الحساب للـ  KKK
سوبرمان: "لأننا إذا لم نوقف جماعة الصليب الناري هذه، فإنها ستنال منك أينما كنت"

لمشاهدة الفيديو الأصلي.. اضغط هنا
بدأت القصة مع ستاتسون كينيدي، الصحفي الذي تسلل إلى الجماعة لصالح رابطة مكافحة التشهير
ريك باورز: "أراد أن يفتت الرابط الثقافي الذي يجمع المنظمة ببعضها البعض"
شكراً ريك
هذا ريك باورز، الذي كتب كتاب "سوبرمان ضد كو كلوكس كلان."
ولكن ما علاقة ستيتسون كينيدي بسوبرمان؟ تذكروا، سوبرمان كان بحاجة لعدو جديد.
ريك باورز : "منتجو البرنامج الإذاعي قرروا في مناورة جريئة جداً أن يتولى سوبرمان أمر جماعات الكراهية الحقيقيين"
مؤلفو مغامرات سوبرمان استخدموا أبحاث كينيدي لإنتاج سلسلة من 16 جزءاَ باسم “the clan of the fiery cross”
"حيث تتعهد جمعية سرية كبرى بتطهير أميركا"
ريك باورز: "ذهب منتجو سوبرمان إلى رابطة مكافحة التشهير وطلبوا من موثقي النص تزويدهم بالمزيد من المعلومات، وكانت تلك طريقة للحصول على الرسالة التي لا يمكن لأحد الحصول عليها عبر إخبار قصص الرعب"
"أنا العقرب الكبير في جماعة الصليب الناري"
“تقصد الجرذ الكبير”
ريك باورز : "فقد فضحوا الجماعة كدعاة للكراهية، وأيضاً كمؤسسة تابعة مالياً"
؟؟ "أنا أدير أعمالاً تجارية، نحن نتعامل مع واحدة من أقدم وأكثر السلع ربحاً على وجه الأرض، الكره”
ريك باورز : "كان ذلك خرقاً في الإذاعة الأمريكية، ليس فقط لأنهم قدموا هذه الخدمة العامة الكبيرة، وإنما رفعوا أنفسهم  إلى البرنامج الإذاعي الأول للأطفال على الهواء”
سوبرمان: "تحاول العصابات الجبانة العمل ليلاً، وتختبئ خلف الصفائح والألواح، وعقولهم مريضة بالكره، ولا أحد بمأمن منهم”
ويمكنك القول في النهاية أن جميع الطرقات تؤدي إلى أنه لا أمل لمن يحارب سوبرمان.