بعد زواج استمر لـ63 عاماً.. وفاة زوج بفارق دقائق عن بعضهما

بعد زواج لـ63 عاماً.. وفاة زوج بفارق دقائق

منوعات
آخر تحديث الثلاثاء, 09 اغسطس/آب 2016; 05:00 (GMT +0400).
0:33

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يقال إن الحب هو أقوى شيء في هذا العالم.. هذا ما أثبته زوجان من ولاية جنوب داكوتا الأمريكية، بعدما فشل الموت حتى من تفرقتهم عن بعض.

الزوجان اللذان أمضيا أكثر من ستة عقود مع بعضهما، توفيا الاثنين 8 أغسطس، في ذات الغرفة، بفارق دقائق معدودة عن بعضهما، إذ توفيت جانيت دي لانج في الساعة الخامسة وعشر دقائق، ليتوفى بعدها بعشرين دقيقة، زوجها هنري.

شاهد أيضاً: الوقوع في الحب يُعطل عمل الأجزاء السلبية في الدماغ.. وهرمون العشق "يشعل" الحميمية

وقد توفيت جانيت البالغة من العمر 87 عاماً بعد صراع مرير مع مرض الزهايمر، في دار رعاية، بينما تجمعت عائلتها حولها لتلاوة الصلوات. وبعد تلقي خبر وفاة جانيت بعشرين دقيقة، توفي زوجها هنري البالغ من العمر 86 عاماً، والذي كان يصارع مع سرطان البروستات.

شاهد أيضاً: فرقتهما الحرب وجمعهما الانترنت بعد سبعين عاماً

ويقول أولاد الزوجين اللذين دام زواجهما 63 عاماً، أنهم لم يحزنوا على موت والداهم، إذ شعروا بأنهم استحقوا موتهما سوياً، لما أمضياه من سنوات معاً، كبر فيها حبهما حتى في أيام مرضهما.