إضافة لمرض الزهايمر.. ما هي أبرز مخاطر نقص فيتامين B12 ومصادره الغذائية؟

صحة
نشر
إضافة لمرض الزهايمر.. ما هي أبرز مخاطر نقص فيتامين B12 ومصادره؟
01:13
إضافة لمرض الزهايمر.. ما هي أبرز مخاطر نقص فيتامين B12 ومصادره؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تحتاج أجسامنا إلى ما لا يقل عن 13 نوعاً من الفيتامينات لتقوم بوظائفها بشكل جيد، ومن ضمن هذه الفيتامينات فيتامين B12 الذي يعمل مع حمض الفوليك لإنتاج خلايا الدم الحمراء.

أهمية فيتامين B12

يعمل هذا الفيتامين كجزء حيوي من العديد من المواد الكيميائية، ويساعد الجسم على استخدام الأحماض الدهنية وبعض الأحماض الأمينية.

وكانت دراسة فنلندية قد أظهرت أن الأشخاص الذين يستهلكون الكثير من الأطعمة الغنية بفيتامين B12، هم أقل عرضة للإصابة بمرض الزهايمر.

مخاطر النقص:

من أبرز مخاطر نقص الفيتامين B12 فقر الدم، والتعب، وتلف الأعصاب، واللسان الناعم، والبشرة الحساسة.

أما النباتيين الذين لا يتناولون أي منتجات حيوانية وأطفالهم، هم أكثر عرضة للإصابة بنقص فيتامين B12.

ويؤدي نقص فيتامين B12 إلى ارتفاع مستوى الحمض الأميني في الجسم، مما يزيد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

مصادر الغذاء:

وتُعد المنتجات الحيوانية مثل الأسماك، والأطعمة المدعمة مثل الحبوب، ومنتجات الألبان، من أفضل المصادر للفيتامين B12.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر