إصابة أحد موظفي مكتب نائب الرئيس الأمريكي بفيروس كورونا

صحة
دقيقتين قراءة
نشر
شاهد أحدث مقاطع فيديو ذات صلة
إصابة أحد العاملين في مكتب نائب الرئيس الأمريكي بفيروس كورونا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قالت المتحدثة باسم نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس، مساء الجمعة، إن نتائج اختبارات أحد العاملين في مكتب بينس، أثبتت إصابته بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

وأضافت المتحدثة باسم نائب الرئيس كاتي ميللر: "تم إخطارنا بأن أحد أعضاء مكتب نائب الرئيس كان إيجابيًا لفيروس كورونا. ولم يكن الرئيس ترامب ولا نائب الرئيس بينس على اتصال وثيق بهذا الشخص.. يتم إجراء المزيد من تتبع الاتصال وفقًا لإرشادات مركز السيطرة على الأمراض".

وبينس هو المسؤول الرئيسي في إدارة ترامب عن تنسيق استجابة الحكومة لوباء فيروس كورونا.

وأظهر شخصان على الأقل نتائج إيجابية للفيروس، بعد حضور مؤتمر لجنة السياسة العامة الأمريكية الإسرائيلية في واشنطن، الذي حضره بينس، إضافة إلى العديد من المشرعين والمساعدين.

وحضر كل من بينس والرئيس الأمريكي دونالد ترامب مؤتمرًا سياسيًا الشهر الماضي، حيث كان هناك حضور بارز أيضًا إيجابيًا للفيروس التاجي، حيث وضع العديد ممن المشرعين الجمهوريين، الذين حضروا المؤتمر، في الحجر الصحي الذاتي خلال الأسابيع التالية للمؤتمر.

وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض ستيفاني جريشام، في بيان في وقت سابق من هذا الشهر، إنه لا يوجد ما يشير إلى أن ترامب أو بينس "التقيا بالحاضر أو ​​كانا على مقربة منه" بعد حضور المؤتمر.

وحتى وقت سابق من هذا الأسبوع، لم يخضع بينس لاختبار فحص فيروس كورونا.

وبصفته رئيسًا لقوة مكافحة الفيروسات التاجية، حافظ نائب الرئيس على علاقات سلسة إلى حد ما مع حكام الولايات الديمقراطيين الذين تضرروا بشدة من الفيروس، وظهر بشكل هادىء ومنظم يوميًا في غرفة إحاطة البيت الأبيض.

ولا يزال فريق عمل بينس تواجه عقبات خطيرة، فلا تزال الحكومة الفيدرالية لا تملك أي تأثير على حجم الوباء في الولايات المتحدة، بسبب الأخطاء المبكرة وعدم كفاية الاختبارات. وبدأت المستشفيات في التعبير عن مخاوف خطيرة بشأن نقص المعدات الطبية الحيوية، من معدات الوقاية إلى أجهزة التهوية.

نشر