إصابة وزيرة لبنانية سابقة بفيروس كورونا بعد زيارة أجرتها إلى فرنسا

صحة
دقيقة قراءة
نشر
إصابة وزيرة لبنانية سابقة بفيروس كورونا بعد زيارة أجرتها إلى فرنسا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- كشفت وزيرة لبنانية سابقة عن إصابتها بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، بعد زيارة أجرتها إلى فرنسا قبل نحو أسبوع.

وقالت وزيرة الدولة لشؤون التنمية الإدارية السابقة، مي شدياق، في بيان لمكتبها الإعلامي نشرته وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية، إنها "بعد عودتها من باريس الأسبوع الماضي، ظهرت لديها بعض العوارض المشابهة لعوارض الإصابة بفيروس الكورونا، فعمدت فورا الى الحجر المنزلي".

وأضافت شدياق: "أجريت السبت الماضي فحوصًا طبية في مستشفى Hotel Dieu، للتأكد من سبب العوارض"، لافتة أن نتائج الاختبارات الطبية ظهرت يوم الإثنين، التي أكدت إيجابية إصابتها بالفيروس".

وتابعت شدياق: "عندها توجهت فورًا إلى المستشفى لتلقي العلاج .

واختتمت بيانها، قائلة: "أشير إلى أن حالتي ليست حرجة وسأنضم قريبًا إن شاء الله إلى لائحة المتعافين من فيروس كورونا".

وفي 25 سبتمبر/أيلول 2005، تعرضت لمحاولة اغتيال. وهي صحفية وإعلامية كانت مقدمة أخبار وبرامج سياسية على فضائية تليفزيون LBC.

وبلغ عدد الإصابات المُسجلة بالفيروس في لبنان 19 حالة، إضافة إلى وفاة 4 أشخاص جراء كوفيد-19.

 

نشر