هكذا تلقت سائحة سويدية خبر تعافيها من فيروس كورونا بمصر

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
بالزغاريد والتهليل..هكذا احتفى الطاقم الطبي في مصر بتعافي سائحة سويدية من فيروس كورونا
صورة نشرتها السائحة السويدية ميرت جابريل عبر صفحتها بموقع "فيسبوك" برفقة الطاقم الطبي بمستشفى العجمي بالاسكندرية بعد تلقيها خبر تعافيها من فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  قد لا تضاهي فرحة التعافي من المرض أي فرحةٍ أخرى، وخاصةً إذا ما كنا نتحدث عن التعافي من فيروس كورونا المستجد، والذي أصاب نحو مليوني شخص حول العالم. 

وفي مصر، نشرت سائحة سويدية مقطع فيديو يوثق لحظة تلقيها خبر تعافيها من فيروس كورونا، بعد أن خضعت للعلاج بالحجر الصحي بمستشفي العجمي بالإسكندرية، وفقاً لما نشرته عبر صفحتها بموقع "فيسبوك". 

ويبرز المقطع احتفال الطاقم الطبي في المستشفى بخبر تعافي السويدية، ميرت جابريل.

وحرصت جابريل على التقاط العديد من الصور التذكارية مع الطاقم الطبي الذي أشرف على علاجها. 

ووجهت جابريل رسالة عبر "فيسبوك" تعبر فيها عن امتنانها لأفراد الطاقم الطبي "أصحاب القلوب الكبيرة" الذين "اعتنوا بها جيداً" خلال فترة خضوعها للحجر الصحي.

وأشارت جابريل إلى أن غرفتها بالمستشفى، والتي تحمل رقم 332، كانت بمثابة بيتٍ لها خلال فترة الحجر الصحي التي استمرت لمدة 22 يوماً. 

وعلى الرغم من أن الفحوصات أثبتت تعافيها من فيروس كورونا، إلا أن الأطباء نصحوا جابريل بالبقاء في المنزل لمدة أسبوعين، بحسب ما ذكرته عبر صفحتها بموقع "فيسبوك".

ودعت جابريل الجميع إلى اتباع الإرشادات الوقائية والحصول على الحقائق مباشرةً، بالإضافة إلى تجنب الشعور بالذعر، بحسب ما كتبته عبر "فيسبوك".

نشر