الصحة العالمية: مصر بحاجة إلى زيادة عدد فحوص كورونا لكشف مزيد من الإصابات

صحة
نشر
3 دقائق قراءة
الصحة العالمية: مصر بحاجة إلى زيادة عدد فحوص فيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- دعت منظمة الصحة العالمية إلى زيادة عدد فحوص فيروس كورونا في مصر، وذلك بموجب منهجية علمية موحدة للحد من انتشار الوباء.

وقال ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر، الدكتور جون جبور، إن هناك نمطًا تصاعديًا في عدد الفحوص التي تُجرى في مصر، لكننا نطالب بوجود منهجية علمية موحدة تغطي جميع أنحاء البلاد.

وأضاف جبور، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي المصري عمرو أديب ببرنامجه "الحكاية"، المُذاع عبر فضائية "MBC مصر"، مساء الاثنين: "كلما كان هناك منهجية علمية كلما ساهم ذلك في كشف الإصابات على مستوى الجمهورية".

وأكد جبور أن "منظمة الصحة العالمية توصي دائمًا بزيادة الكشف والفحوصات، لكونه سيساهم في كشف المزيد من الإصابات".

وأوضح ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر أن "كل دولة لابد أن تزيد من الفحوص على منهجية موحدة لنكشف إصابات أكثر، ليس ضروريًا أن تكون جميعها إيجابية، لكنها تؤكد صحة البيانات المتاحة لدينا، لحماية المجتمع".

وشدد الدكتور جون جبور على ضرورة الالتزام بالبقاء في البيت والتباعد الاجتماعي، لأنه يخفف الضغط على النظام الصحي ويجعل المستشفيات في راحة أكثر، وبالتالي نصل لمرحلة وقمة مُسطحة للوباء.

وحول بدء مصر في استخدام بلازما المتعافين كعلاج لبقية مصابي فيروس كورونا، قال جبور إن المنظمة تدرس كل بروتوكولات العلاج الإيجابية في العالم من أجل الوصول إلى أكثرها فعالية مع الفيروس التاجي.

من ناحية أخرى، أكد جبور أنه لم يثبت وجود علاقة بين الصيام ومخاطر الإصابة بالفيروس، موضحًا أن الأشخاص الأصحاء قادرون على الصيام خلال شهر رمضان، وأنه لا لهم علاقة بكورونا.

ويوم الاثنين، سجلت مصر ١٨٩ إصابة جديدة لفيروس كورونا، ليصبح إجمالي عدد الإصابات في البلاد ٣٣٣٣ حالة.

بجانب ١١ حالة وفاة إضافية، وهو ما رفع حصيلة الوفيات إلى 250.

في حين ارتفع إجمالي عدد الأشخاص الذين خرجوا من مستشفيات العزل إلى ٨٢١، بعد تماثلهم للشفاء من الوباء.

نشر