مستشفيات بأمريكا تواجه "انفجاراً" في كورونا وعلامات لموجة أخرى مع ارتفاع أعداد الحالات

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
مستشفيات تواجه "انفجاراً" في كورونا وعلامات لموجة أخرى مع ارتفاع أعداد الحالات
03:07
من داخل مستشفى يعالج مرضى كورونا في أحد المناطق الأكثر تفشياً للفيروس بأمريكا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- داخل مستشفى في هيوستن، تم تحويله جزئياً إلى وحدة تخصص لفيروس كورونا المستجد، ويقول أحد الأطباء إنه يتوقع أن تملأ سعته خلال الـ14 يوماً القادمة. 

يقول الطبيب جوزيف فارون، وهو كبير الأطباء في مركز "United Memorial Medical Center": "خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، شهدت حالات دخول مرضى أكثر من الأسابيع العشرة السابقة"، مضيفاً: "لقد كانت زيادة هائلة من ناحية شدة المرض وعدد الحالات التي نعترف بها".

وتشهد مستشفيات أخرى أزمة مماثلة في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية.

وبدوره، قال مدير المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، هذا الأسبوع، إن 12 ولاية على الأقل تشهد زيادة يومية في عدد المرضى الذين يدخلون المستشفى.

وتأتي الإصابات المتزايدة نتيجة افتتاح العديد من الولايات لاقتصادها، بعد عمليات الإغلاق الممتدة التي تهدف إلى وقف انتشار فيروس كورونا.

يقول آدم سهيوني، وهو مدير التمريض بوحدة العناية المركزة لفيروس كورونا، في مستشفى "Methodist": "لدينا انفجار في حالات كوفيد-19"، مضيفاً: "نحن لم نتغلب عليه بعد، لكنه ساحق".

وأوضح قادة محليون وقادة الولايات أن عدد الشباب، الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس في الأسابيع الأخيرة، أكثر مما كانوا عليه في الأيام الأولى من تفشي المرض، محذرين من قدرتهم على نشر الفيروس، رغم عدم إصابة بعضهم بمرض شديد.

وقال مسؤولو الصحة في مقاطعة لوس أنجلوس، هذا الأسبوع، إن بعض حالات تفشي الفيروس في المقاطعة يمكن تتبع مصدرها إلى الحفلات والتجمعات.

وأفادت مديرة الخدمات الصحية في المقاطعة، كريستينا جالي، أن "عدد أسرة المستشفيات قد يصبح غير كافياً في الأسابيع القليلة المقبلة". ولا يوجد سوى عدد كاف من أجهزة التنفس في المقاطعة لمدة أربعة أسابيع، وتقول جالي إن توقعات المقاطعة تظهر زيادة ملحوظة في معدلات الوفيات.

نشر