وسط مخاوف من موجة ثانية.. إسبانيا تسجل أعلى معدلات الإصابة بكورونا منذ مايو الماضي

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
السفر في زمن فيروس كورونا.. مسافرون يشتكون من قيود المملكة المتحدة على السفر من إسبانيا

مدريد، إسبانيا (CNN)-- سجلت إسبانيا أعلى معدلات الإصابة اليومية بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، منذ 6 مايو أيار الماضي 2020، وسط مخاوف من موجة ثانية محتملة من الوباء.

أظهرت بيانات وزارة الصحة الإسبانية، الأربعاء، إصابة 1153 شخصًا بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، ليصل إجمالي عدد حالات الإصابة بالمرض في البلاد إلى 282 ألفًا و641 حالة إصابة منذ تفشي المرض.

وتوفي 5 أشخاص بسبب فيروس كورونا في إسبانيا خلال الساعات الـ 24 الماضية، و9 أشخاص في الأيام السبعة الماضية، ليصل مجموع أعداد الوفيات في البلاد إلى 28 ألفًا و441 حالة وفاة حتى الآن.

وقال مدير مركز الطوارئ الصحية في إسبانيا فرناندو سيمون، إن الحالات الجديدة ترتبط بشكل متزايد بالشباب مما يفسر انخفاض معدلات الوفيات والدخول إلى المستشفى.

الأعداد الجديدة للإصابة بفيروس كورونا، تأتي وسط مخاوف من موجة ثانية محتملة من وباء فيروس كورونا في إسبانيا، على الرغم من انخفاض الأعداد بشكل ملحوظ خلال الأسابيع الماضية، بينما قررت الحكومة البريطانية فرض الحجر الصحي لمدة 14 يومًا على القادمين إلى بلاده من إسبانيا.

وحذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الثلاثاء، من وجود مؤشرات على موجة ثانية من جائحة فيروس كورونا المستجد في أوروبا.

وقال جونسون، في حديثه إلى الصحفيين، حول قرار المملكة المتحدة بفرض حجر صحي لمدة 14 يومًا على العائدين من إسبانيا، "ما كان علينا فعله هو اتخاذ إجراءات سريعة وحاسمة حيث نعتقد أن الخطر بدأ في الظهور مرة أخرى".

وأضاف جونسون، "لنكن واضحين تمامًا بشأن ما يحدث في أوروبا، بين بعض أصدقائنا الأوروبيين، أخشى أنك بدأت ترى في بعض الأماكن علامات الموجة الثانية من الوباء"، "نتذكر جميعا ما حدث في المرة السابقة. لذلك من الضروري للغاية أن نقوم بالتحضيرات اللازمة هنا في المملكة المتحدة كما نفعل".

نشر