دراسة جديدة: زيت السمك لا يمنع مشاكل القلب

صحة
نشر
4 دقائق قراءة
دراسة جديدة: زيت السمك لا يمنع مشاكل القلب
Credit: Halfpoint/Istockphoto/Getty Images/Istockphoto

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- يبدو أنه عليك نسيان مكملات زيت السمك، إذا كنت تأمل في منع مشاكل القلب.

ولعدة سنوات، أوصت جمعية القلب الأمريكية بتناول وجبتين من الأسماك أسبوعيًا. في عام 2017، اقترحت المجموعة أيضًا أن المكملات الغذائية قد تقلل بشكل طفيف من خطر الوفاة بعد فشل القلب أو نوبة قلبية، لكنها قالت أيضًا إن المكملات لا تمنع الإصابة بأمراض القلب.

ويتناول الكثير من الأشخاص مكملات زيت السمك، لكن دراستين جديدتين تمت مناقشتهما في الجلسات العلمية لجمعية القلب الأمريكية، وجدتا أن المكمل لا يساعد حقًا في صحة القلب.

ونظرت الدراسة الأولى، وهي أطول وأكبر تجربة عشوائية من نوعها، في ما إذا كان مكمل أحماض أوميغا 3 الدهنية و / أو مكمل فيتامين د يقدم أي فائدة في منع الرجفان الأذيني.

ويُعد الرجفان الأذيني اضطرابًا خطيرًا في نظم القلب، يؤثر على أكثر من 33 مليون شخص في جميع أنحاء العالم. ويمكن أن تقلل هذه الحالة من جودة حياة الشخص. كما تعرضهم لخطر أكبر للإصابة بالسكتة الدماغية، وفشل القلب وحتى الموت.

زيت السمك وفيتامين د لا يساعدان الرجفان الأذيني

وفي العرض التقديمي الأول للدراسة، تلقى ما يقرب من 26000 رجل وامرأة ممن ليس لديهم تاريخ بمشاكل القلب 2000 وحدة دولية من فيتامين D3 و / أو 840 مجم من أحماض أوميغا 3 الدهنية، أو دواءاً وهمياً - زيت الزيتون أو زيت فول الصويا. وبعد خمس سنوات، كان هناك ما يقرب من 900 حالة رجفان أذيني. وهذا يمثل حوالي 3.6٪ من المشاركين في الدراسة.

ولدى مقارنة النتائج بين المتطوعين الذين تناولوا الدواء الوهمي، وأولئك الذين تلقوا مكملات الفيتامينات، لم يجد الباحثون فرقًا يتمتع بدلالة إحصائية في النتائج.

ويبدو أن نتائج هذه التجربة تتماشى مع التجارب المبكرة قصيرة المدى للمكملين.

والدراسات الأصغر أو القائمة على الملاحظة أدت إلى بيانات متضاربة، لكن العديد منها أظهر عدم وجود فوائد لتناول زيت السمك أو فيتامين د.

وقالت الدكتورة كريستين ألبرت، رئيسة قسم أمراض القلب في معهد سميدت للقلب: "يعتبر الرجفان الأذيني بحد ذاته مشكلة كبيرة تؤثر على الكثير من الأشخاص بحلول سن الثمانين".

أما خطوات الوقاية الأولية التي تأمل في التحقيق فيها بعد ذلك هي بعض التدخلات المتعلقة بنمط الحياة التي يبدو أنها تمنع حدوث الرجفان الأذيني.

ويبدو أن الأشخاص الذين يفقدون الوزن ويتحكمون في ضغط الدم لديهم ويشربون كميات أقل من الكحول يتحسنون.

زيت السمك لا يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية

وفي العرض التقديمي الثاني، الذي نُشر يوم الأحد في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية، وجد الباحثون أن مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية لا تقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وكانت هذه أيضًا تجربة عشوائية مزدوجة التعمية قارنت صحة المرضى الذين تناولوا جرعة عالية من مكمل أوميغا 3 مع أولئك الذين تناولوا دواءً وهميًا من زيت الذرة.

وعولج 13078 مريضًا في هذه الدراسة باستخدام الستاتين، وكان لديهم مخاطر إصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وارتفاع مستويات الدهون في الدم وانخفاض مستويات الكوليسترول الجيد.

وتمت مراقبة المتطوعين لأكثر من عامين بين يونيو 2017 ويناير 2020. وتوقفت الدراسة مبكرًا، وأصبح من الواضح أن هناك احتمالية منخفضة لأي فائدة من أحماض أوميغا 3 الدهنية.

وفي الواقع، كان هناك معدل أكبر من الأمور الضائرة المعدية المعوية، أكثر من 25٪، في المجموعة التي تناولت مكمل أوميغا 3، مقارنة بأولئك الذين تناولوا زيت الذرة، بنسبة تزيد قليلاً عن 15٪.

نشر