الصين تمنع دخول فريق منظمة الصحة العالمية لدراسة أصول فيروس كورونا

صحة
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
السلطات الصينية تلقي اللوم في تفشي حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في البلاد على الأغذية المجمدة المستوردة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قالت منظمة الصحة العالمية إن الصين منعت وصول فريق يحقق في أصول جائحة "كوفيد-19".

وأوضح المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أن اثنين من علماء فريق الأمم المتحدة قد غادرا بالفعل بلديهما إلى ووهان عندما قيل لهما إن المسؤولين الصينيين لم يوافقوا على التصاريح اللازمة لدخول البلاد.

وقد تم الاتفاق مسبقاً على الترتيبات بشكل مشترك مع الصين.

وقال غيبريسوس في مؤتمر صحفي عقد في جنيف، يوم الثلاثاء: "أشعر بخيبة أمل كبيرة"، مضيفاً أنه كان على اتصال مع كبار المسؤولين الصينيين، وموضحاً أن المهمة تعد أولوية بالنسبة لمنظمة الصحة العالمية والفريق الدولي.

وأشار غيبريسوس إلى أن منظمة الصحة العالمية "حريصة على بدء المهمة في أقرب وقت ممكن" وأنه تلقى تأكيدات بأن بكين تسرّع الإجراءات الداخلية "للنشر في أقرب وقت ممكن".

ومن جانبه، قال الدكتور مايكل رايان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية لمنظمة الصحة العالمية، إن هناك مشكلة في التأشيرات وأن أحد أعضاء الفريق قد عاد بالفعل إلى بلده، بينما كان الآخر ينتظر العبور في بلد ثالث.

ويتفاوض مسؤولو منظمة الصحة العالمية منذ فترة طويلة مع بكين للسماح لفريق من العلماء الدوليين بالوصول إلى المواقع الرئيسية للتحقيق في أصل الفيروس، الذي تم اكتشافه لأول مرة في ووهان في ديسمبر/ كانون الأول عام 2019، وانتقاله من نوع مضيف مجهول إلى البشر.

وفي مايو/أيار العام الماضي، وافقت منظمة الصحة العالمية على إجراء تحقيق في الاستجابة العالمية للجائحة بعد أن وقّعت أكثر من 100 دولة على قرار يدعو إلى تحقيق مستقل.

وقال رايان إن الفريق يأمل بأن تكون "مجرد مسألة لوجستية وبيروقراطية" يمكن حلها "بحسن نية في الساعات المقبلة واستئناف نشر الفريق في أقرب وقت ممكن".

ورفضت الحكومة الصينية الاتهامات التي سبق أن وجهتها الولايات المتحدة وحكومات غربية أخرى بأنها أخفت عن عمد معلومات تتعلق بالفيروس، مؤكدةً أنها كانت صريحة منذ بداية تفشي المرض.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، هوا تشون ينغ، يوم الاثنين إن البلاد ترحب بفريق منظمة الصحة العالمية، وذلك وفقاً لـ"رويترز".

نشر