ضغط على المستشفيات و"كورونا خرج عن السيطرة".. ماذا يعني إعلان "حادث كبير" في لندن؟

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
شاهد كيف بدت لندن مع بدء الإغلاق بسبب سلالة كورونا الجديدة

لندن، المملكة المتحدة (CNN)-- أعلن عمدة لندن، صادق خان، وقوع "حادثة كبيرة" في العاصمة الإنجليزية "بسبب الانتشار السريع لفيروس كورونا (...) وزيادة حالات كوفيد – 19 في المستشفيات، الأمر الذي ترك دائرة الخدمات الصحية الوطنية في خطر التعرض للارتباك"، وفقًا لبيان نُشر على موقع مكتب رئيس البلدية الجمعة.

وقال بيان عمدة لندن، إن القرار يأتي "حيث تجاوز عدد حالات كوفيد - 19 في العاصمة 1000 حالة لكل 100 ألف، مما يشكل ضغطا هائلا على هيئة الخدمات الصحية المثقلة بالفعل.

وجاء في البيان: "في الفترة ما بين 30 ديسمبر كانون الأول و 6 يناير كانون الثاني، ارتفع عدد المرضى في مستشفيات لندن بنسبة 27٪ (من 5,524 إلى 7,034) وزاد عدد أجهزة التهوية الميكانيكية بنسبة 42٪ (من 640 إلى 908)".

وأشار البيان إلى أنه "خلال الأيام الثلاثة الماضية وحدها، أعلنت هيئة الخدمات الصحية عن 477 حالة وفاة في مستشفيات لندن بعد اختبار إيجابي لكوفيد - 19".

وقال صادق خان: "الوضع في لندن الآن حرج مع انتشار الفيروس خارج نطاق السيطرة"، مُضيفا أن عدد الحالات زاد بسرعة مع أكثر من ثلث المرضى الذين يعالجون في مستشفياتنا الآن مقارنة بذروة الوباء في أبريل نيسان الماضي.

وفقًا لبيان خان: "يتم الشعور بالتأثير أيضًا عبر خدمات الطوارئ مع مئات من رجال الإطفاء يساعدون خدمة الإسعاف في لندن من خلال التطوع لقيادة سيارات الإسعاف، حيث تواجه خدمات الإسعاف واحدة من أكثر الأوقات ازدحامًا في تاريخها".

وقال البيان إن خدمة الإسعاف في لندن تستقبل الآن ما يصل إلى 8 آلاف مكالمة طوارئ يوميًا، مقارنة بـ 5500 في يوم حافل بالنشاط.

في المملكة المتحدة، يُمكِّن الإعلان عن "حادث كبيرة" السلطات المحلية من الحصول على مزيد من الدعم من الحكومة الوطنية لمعالجة الوضع.

نشر