إليكم ما قد تحتاجون لمعرفته حول لقاح "جونسون آند جونسون" ضد فيروس كورونا

صحة
نشر
7 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
بعد استيفاء متطلبات الترخيص في حالات الطوارئ.. كيف يختلف لقاح "جونسون أند جونسون" عن لقاحات فيروس كورونا الأخرى؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تقترب الولايات المتحدة من الحصول على لقاح ثالث ضد "كوفيد-19"، وهي في أمسّ الحاجة إلى ذلك.

وأظهر تحليل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لبيانات تجارب لقاح "جونسون آند جونسون" أنه آمن وفعال.

إليكم ما قد يعنيه ذلك:

كم من الوقت يستغرق ظهور الحماية بعد تلقي جرعة لقاح "جونسون آند جونسون" بالمقارنة مع اللقاحات الأخرى؟

بالنسبة إلى أي لقاح، يستغرق الجسم بضعة أسابيع لبناء المناعة، فالحماية لا تحدث على الفور.

وبالنسبة إلى لقاح "جونسون آند جونسون"، يبدو أن الحماية من المرض المتوسط إلى الشديد تبدأ بعد حوالي أسبوعين من تلقي التطعيم.

وبعد 4 أسابيع من تلقي جرعة "جونسون آند جونسون"، أظهرت بيانات من التجربة السريرية عدم وجود حالات دخول إلى المستشفى أو وفيات.

والجدير بالذكر، أنها جرعة واحدة، لذلك ليس هناك انتظار للحصول على جرعة ثانية لتطوير الحماية الكاملة.

وأظهرت التجارب الأمريكية على جرعة لقاح "جونسون آند جونسون" أنها توفر 72% من الحماية ضد الأمراض المتوسطة والشديدة بعد شهر واحد.

وتظهر الدراسات الحديثة أن الجرعة الأولى من لقاحي "مودرنا" و"فايزر" توفر مستوى جيد من الحماية، ولكن الحماية الكاملة لا تأتي إلا بعد حوالي أسبوعين من تلقي الجرعة الثانية.

وبالنسبة إلى لقاح "مودرنا"، توضح مراكز السيطرة على الأمراض أنه يجب تلقي الجرعة الثانية بعد أربعة أسابيع من تلقي الأولى، أما بالنسبة إلى المدة بين جرعتي لقاح "فايزر"، فهي ثلاثة أسابيع. وتوفر الجرعتين الحماية من الإصابة بمرض "كوفيد-19" بنسبة 95%.

ما مدى أمان لقاح "جونسون آند جونسون"؟

وكشف تحليل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن لقاح "جونسون آند جونسون" يتمتع بـ"ملف أمان ملائم".

وكانت الآثار الجانبية خفيفة في الغالب. وكانت أكثر الأعراض شيوعاً هي الألم في موقع الحقن، والصداع، والتعب، وآلام العضلات. واختفت معظم هذه الآثار الجانبية في غضون يوم أو يومين.

ويبدو أن هناك المزيد من الحوادث المتعلقة بتجلط الدم وطنين في الأذنين بين الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح خلال التجربة، مقارنة بمن لم يحصلوا عليه. ولكن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تلاحظ أن "البيانات في هذا الوقت غير كافية لتحديد سبب العلاقة بين هذه الأحداث وتلقي اللقاح".

ومع لقاحي "مودرنا" و"فايزر"، كان هناك عدد قليل من ردود الفعل التحسسية الشديدة، ولكن كانت هذه نتيجة نادرة للغاية.

وعلى سبيل المثال، في الأسبوع الأول من إطلاق لقاح "فايزر"، لم يكن هناك سوى 29 حالة من أصل 1.9 مليون جرعة تم إعطاؤها، وفقاً للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

متى سيكون لقاح "جونسون آند جونسون" متاحاً؟

ويمكن أن يكون في أقرب وقت الأسبوع المقبل.

ولا يزال أمام اللقاح بعض الخطوات قبل أن تمنح إدارة الغذاء والدواء الأمريكية إذناً باستخدامه في حالات الطوارئ.

وفي يوم الجمعة، ستعقد اللجنة الاستشارية للقاحات والمنتجات البيولوجية ذات الصلة التابعة لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية اجتماعا عاماً.

وتحدد هذه المجموعة المستقلة من الخبراء ما إذا كان اللقاح آمناً وفعالاً، وبعد ذلك ستقدم توصية إلى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية التي عادةً ما تتبع توصياتها.

ويمكن أن تجيز إدارة الغذاء والدواء الأمريكية استخدام اللقاح في وقت مبكر من يوم الجمعة أو السبت.

ومن المقرر أن تجتمع اللجنة الاستشارية لممارسات التحصين التابعة للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، يوم الأحد، وتضع إرشادات لمن يجب أن يحصل على اللقاح.

وبعد ذلك، يمكن أن تبدأ عملية توزيع اللقاح من منشأة "جونسون آند جونسون" إلى مراكز التطعيم في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

وتقول شركة "جونسون آند جونسون" إن لديها 4 ملايين جرعة فقط من لقاحها جاهزة للشحن "على الفور". ومن المقرر أن تتوفر 20 مليون جرعة جاهزة من اللقاح بحلول نهاية مارس/ آذار المقبل.

من أين سيحصل الناس على اللقاح؟

وأعلنت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، الثلاثاء، أن حوالي مليوني جرعة ستذهب إلى الولايات بعد الموافقة على اللقاح.

وحتى الآن لا تتوفر الكثير من التفاصيل لدى الولايات، مثل عدد الأشخاص الذين سيحصلن على هذه اللقاحات وموعد حصولهم عليها، كما ترغب الولايات في معرفة الفئة التي سيفيدها اللقاح بشكل أفضل.

وأعلنت ولاية أركنساس أنها لن يكون لديها تفاصيل لمشاركتها حتى تعرف المزيد عن خصائص اللقاح، بينما أعلنت ولاية كولورادو، أنه بغض النظر عن التفاصيل، فإنها تأمل في إتاحة لقاح "جونسون آند جونسون" في مواقع التطعيم الشاملة.

وتخطط مدينة نيويورك لمبادرة جديدة لتوسيع وصول اللقاح إلى كبار السن. ونظراً لأن لقاح "جونسون آند جونسون" لا يتطلب سوى جرعة واحدة ولا يحتاج إلى نظام تبريد خاص، فسيتمكن الطاقم الطبي من إحضار اللقاح إلى البالغين في منازلهم، الذين لا يمكنهم المغادرة إلى مراكز التطعيم.

وأعلن البيت الأبيض يوم الإثنين أن اللقاحات التي لم يتم إرسالها إلى الولايات في هذا الإصدار الأولي ستذهب إلى الصيدليات ومراكز الصحة المجتمعية.

هل من الممكن اختيار نوع اللقاح الذي أحصل عليه؟

وقال الدكتور جيف كارسون، عميد قسم روتجرز للعلوم الطبية الحيوية والصحية في جامعة روتجرز بولاية نيو جيرسي: "نصيحتي لجميع مرضاي ولجميع أصدقائي هي الحصول على أول لقاح يمكنك الحصول عليه".

ومع ذلك، تخطط كولورادو لتقديم الخيار في مواقع التطعيم الجماعية الأكبر، وفقًا لما ذكره سكوت شيرمان، مدير فريق عمل اللقاح التابع لمركز التنسيق الموحد بالولاية.

ولكن هذا قد لا يكون صحيحًا بالنسبة لجميع مراكز التطعيم في الولايات المتحدة.

وفي الوقت الحالي، مع توفر لقاحي "مودرنا" و"فايزر"، تقدم بعض المواقع أي لقاح متوفر لديها بشكلٍ أكبر.

وحتى الآن، ليس من الواضح ما إذا كانت جرعة لقاح "جونسون آند جونسون" ستكون أفضل لفئة معينة.

وستساعد اللجنة الاستشارية للقاحات والمنتجات البيولوجية في اتخاذ هذا القرار يوم الأحد، ومن هناك ستتخذ الولايات قرارات بناءً على تلك المبادئ التوجيهية.

نشر