طيران الإمارات تدشن جسراً جوياً إنسانياً لنقل مواد الإغاثة الخاصة بفيروس كورونا إلى الهند

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
“لا أستطيع النوم في الليل“.. قابلوا الرجل الذي يكافح لإيجاد الأكسجين لمرضى فيروس كورونا في الهند

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أطلقت طيران الإمارات جسراً جوياً إنسانياً بين دبي والهند لنقل المواد الطبية والإغاثية العاجلة لدعم جهود الهند في معركتها للسيطرة على فيروس "كوفيد-19" في البلاد، وفقاً لبيان من طيران الإمارات.

وسوف تقدم طيران الإمارات سعة شحن مجاناً "حسب توفرها" على جميع رحلاتها من دبي إلى 9 مدن في الهند من أجل مساعدة المنظمات غير الحكومية الدولية لتوصيل إمدادات الإغاثة بسرعة.

ونقلت شركة الإمارات للشحن الجوي خلال الأسابيع القليلة الماضية أدوية ومعدات طبية على رحلات الشحن المنتظمة والعارضة إلى الهند.

وبلغ وزن الشحنة الأولى في إطار جسر طيران الإمارات الإنساني إلى الهند 12 طناً من الخيام متعددة الأغراض، وقد قدمتها منظمة الصحة العالمية بالتنسيق مع المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي، ونُقلت إلى العاصمة دلهي.

ويرتبط قسم الشحن في طيران الإمارات مع المدينة العالمية للخدمات الإنسانية بشراكة تطورت على مدى عدة أعوام لتوصيل مواد الإغاثة إلى المجتمعات المتأثرة بالكوارث الطبيعية، والأزمات الأخرى في جميع أنحاء العالم.

وخلال العام الماضي، ساعدت طيران الإمارات في نقل آلاف الأطنان من معدات الوقاية الشخصية المطلوبة، وغيرها من الإمدادات الطبية بصورة عاجلة عبر القارات الست، وذلك من خلال تعديلها السريع لنموذج أعمالها، وإدخال سعة شحن إضافية باستخدام "طائرات شحن صغيرة معدلة"، بالإضافة إلى تحميل البضائع على المقاعد، وفي الصناديق العلوية داخل طائرات الركاب لنقل المواد المطلوبة.

ويجدر بالذكر مشاركة الإمارات للشحن الجوي مع منظمة اليونيسف، وكيانات أخرى في دبي في إطلاق مبادرة لوجستية لنقل لقاحات "كوفيد-19" بسرعة إلى الدول النامية عبر دبي.

وحتى الآن، نقلت طيران الإمارات نحو 60 مليون جرعة من لقاحات فيروس كورونا المستجد على رحلاتها، أي ما يعادل واحدة من كل 20 جرعة من جميع جرعات اللقاح التي أُعطيت في جميع أنحاء العالم.

نشر