بعد طمرها خوفاً من كورونا.. حرق ملايين جثث المنك في الدنمارك

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
سلالة جديدة من فيروس كورونا ترتبط بحيوانات المنك..هل تهدد تطوير لقاح فيروس كورونا؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تعتزم الدنمارك حرق الملايين من حيوانات المنك النافقة التي تم استخراجها من مقابر جماعية بسبب مخاوف من تلويث الجثث لأحواض المياه القريبة، بحسب ما ذكرته الإذاعة الحكومية الدنماركية TV2.

وقُتل حوالي 4 ملايين من حيوانات المنك في الخريف، ودُفنت في أراضي عسكرية، بسبب مخاوف من نقلها عدوى فيروس كورونا، الذي انتشر في أكثر من 200 مزرعة لحيوانات المنك.

وقالت وكالة حماية البيئة الدنماركية إن مستجمعات المياه القريبة يمكن أن تتلوث بالمقابر الجماعية.

وبعد ستة أشهر من تواجدها في الأرض، تتوقع السلطات أن الجثث لم تعد تشكل خطر نقل عدوى الفيروس. وبالتالي، سيُنقل المنك المستخرج من القبور في غودلاند إلى 13 محطة حرق في جميع أنحاء الدنمارك، في وقت لاحق من هذا الشهر.

ومن المتوقع أن يتم حرق المنك الأخير في منتصف يوليو/ تموز المقبل.

وتجري أحد المصانع اختبارات لمعرفة مدى "سهولة حرق النفايات"، وأيضاً لتحديد "أفضل طريقة للتعامل مع الجثث".

وقال مركز "مابجيرج" للطاقة في بيان إن النفايات "تتكون من خليط من التربة والمنك والجير، ولا نعرف بعد التركيب الدقيق. وبذلك، نحن أيضاً لا نعرف مدى سهولة حرق النفايات".

وأعرب بعض الدنماركيين عن قلقهم بشأن الرائحة المحتملة، والتي يقول مركز "مابجيرج" للطاقة إنها قد تكون مشكلة أثناء نقل المنك وتفريغه.

وأضاف: "لقد قمنا بتحديث نظام الاستخراج، لذلك نحن مستعدون قدر الإمكان. لن تكون هناك رائحة للاحتراق والدخان الفعلي من المصنع، حيث تعمل درجات الحرارة المرتفعة في عملية الاحتراق على تحييد الروائح".

نشر