إليك الكمامات وأقنعة التنفس الأفضل للحماية من كورونا.. بحسب المراكز الأمريكية

صحة
نشر
4 دقائق قراءة

دبي الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أوضحت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة، الجمعة، أنّ بعض أنواع الكمامات وأقنعة التنفّس تمنح حماية أفضل من فيروس كورونا، وأعطت نصائح للأمريكيين حول كيفية اختيارهم للكمامات عندما يذهبون لشرائها.

وجاء في بيان صادر عن الوكالة أنّ "ارتداء الكمامة يعتبر إحدى الأدوات الصحية الأساسية للصحة العامة، التي تساعد في تجنّب نشر كوفيد-19، وأنّ استخدام أي نوع من الكمامات أفضل من عدمه".

وتوصي الإرشادات المحدّثة الأمريكيين بوضع أكثر الكمامات حماية أو أقنعة التنفس المحكمة على وجههم، وارتدائها بانتظام.

ولفتت إلى أنّ "بعض الكمّامات وأقنعة التنفّس تؤمّن مستوى حماية أعلى من أخرى، رغم أنّ بعضها قد يكون متعبًا ارتداؤه بانتظام من أقنعة أخرى".

وكانت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها، حدّثت هذه المعلومات في أكتوبر/ تشرين الأول. وقالت روشيل والينسكي الأربعاء إنّ الوكالة تسعى لتحديث المعلومات كي تعرض الخيارات المتاحة أمام الناس، ومستويات الحماية التي تمنحها الكمامات المختلفة.

وأوضحت الوكالة أنّ "الكمامات المصنوعة من الأنسجة تمنح المعدل الأدنى من الحماية، أما الكمّامة عينها المصنوعة من طبقتين فتوفر مزيدًا من الحماية، وتمنح الكمامات الطبية المحكمة على الوجه، وكمامة KN95 حماية أكبر بعد، وتؤمن أقنعة التنفس المحكمة على الوجه المرخّص لها من "المعهد الوطني للصحة المهنية والسلامة"، ضمنًا N95، أعلى درجة حماية".

ولفتت الإرشادات المحدثة إلى أنّ "الكمامة أو قناع التنفس اللذين يمنحان أعلى درجة حماية، قد يكون من المهم وضعهما عندما نكون في أماكن عالية الخطورة، ومع أشخاص أكثر عرضة للإصابة بالمرض الشديد".

وتتضمّن هذه الإرشادات نصائح حول متى استخدام هذا النوع من الكمامات:

  • عندما تتابع شخصًا يعاني من كوفيد-19
  • عندما تكون على متن طائرة أو وسيلة نقل عام، خصوصًا لمدة طويلة
  • عندما تفرض طبيعة عملك عليك مخالطة الكثير من الناس، لا سيّما حين لا يلتزم الجميع بوضع الكمامات
  • إذا لم تتلقّ جرعاتك الكاملة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19
  • إذا كنت ضمن الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالمرض الشديد، كأن تعاني من جهاز مناعة ضعيف، أو بعض الظروف المرضية
  • عندما تكون داخل مكان عام يغصّ بالناس، مُغلقًا كان أم مفتوحًا

لم تصدر توصية إلى الآن بشأن وضع الكمامات للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين، لكن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والحماية منها "توصي الأساتذة، والموظفين، والطلاب، وزوّار المدارس التي تستقبل الأطفال من صفوف الروضات حتى السنة الأخير من الصفوف الثانوية، بوضع الكمامات في الداخل، بصرف النظر عن واقع التحصين الخاص بهم أو معدلات التفشي في المنطقة".

وتمنح هذه الإرشادات المحدّثة نصائح كي تحصل على حماية أفضل، مثل:

  • ارتداء كمامتين (إحداها مصنوعة من القماش والثانية للاستخدام مرة واحدة)
  • المزج بين كمامة القماش وتلك التي تستخدم لمرة واحد مع دعامة
  • اربط جيدًا الشرائط المطاطية عند الأذن عند طرف الكمامة
  • طي المواد الإضافية المستخدمة عندما أطراف الكمامة المستخدمة لمرة واحدة
  • استخدم كمامات يمكن ربطها خلف الرأس والرقبة بأشرطة مطاطية (أفضل من تلك التي تثبت خلف الأذن)