جرثومة المعدة..ما هي عوامل خطر الإصابة بالمرض؟

صحة
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- بينما يعتقد بعض الأشخاص أن جرثومة المعدة لا يمكن انتقالها من شخص إلى آخر، أوضح مجلس الصحة الخليجي، عبر حسابه الرسمي على موقع "إنستغرام"، أنها في الواقع معدية ويجب توخي الحذر منها.

ويمكن أن تكون أسباب العدوى كثيرة، من بينها الاتصال المباشر في اللعاب، أو عن طريق أماكن ملوثة بالقيء، أو البراز.

ولذلك، تكثر حالات الإصابة في البلدان النامية.

وجرثومة المعدة عبارة عن بكتيريا حلزونية الشكل، تتكاثر في الجدران المبطنة للمعدة.

وبحسب ما ذكرته وزارة الصحة السعودية، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، تُعتبر الجرثومة من بين العوامل المسببة للقرحة، وليس العكس، حيث يبقى الشخص مصابًا بالعدوى ما لم يخضع للعلاج.

وتتخذ جرثومة المعدة، أسماء أخرى مثل الجرثومة الملوية البوابية، والبكتيريا الحلزونية، وهيليكوباكتر بيلوري.

عوامل الخطورة:

  • العيش مع شخص مصاب بالجرثومة
  • قلة توفر المياه النظيفة المعقمة
  • العيش في بلدان نامية ومزدحمة

الأعراض:

  • الغثيان أو القيء
  • الانتفاخ
  • التجشؤ
  • ألم في البطن
  • حرقة في المعدة
  • نقص الشهية

ومن المهم جدًا رؤية الطبيب عند الشعور بألم مستمر في البطن، أو ظهور الدم في القيء، أو تلون البراز بالدم أو اللون الأسود، أو فقدان الوزن غير المبرر.

ويبقى السؤال، كيف تستطيع وقاية نفسك؟

  • غسل اليدين بعد استخدام الحمام، وقبل إعداد وتناول الطعام
  • الحرص على تعقيم المياه وخصوصًا مياه الآبار
  • الحرص على غسل الخضار والفاكهة جيدًا
  • تجنب مشاركة الأواني أثناء تناول الطعام والشراب
نشر