لِمَ مرحلة الخصوبة لدى المرأة قصيرة.. وهل إطالتها تُطيل من عمرها؟

صحة
نشر
6 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- ثمة عضو واحد في جسم المرأة يشيخ بسرعة تفوق ضعف تلك التي تختبرها جميع الأنسجة الأخرى، ما يؤثر على الخصوبة والصحة على المدى الطويل.

وقالت جينيفر غاريسون، الأستاذة المساعدة بمعهد "باك" في كاليفورنيا لأبحاث الشيخوخة، أول مؤسسة أبحاث طبية حيوية في العالم مكرسة حصريًا لعلوم الشيخوخة: "المبيضان غريبان للغاية وغريبان جدًا بالنسبة لبقية أعضاء الجسم البشري.. يمكننا التفكير فيهما كنموذج متسارع عن شيخوخة الإنسان".

أخبرت غاريسون خلال حدث الصحة والعافية Life Itself، الذي يقدم هذا العام بالشراكة مع CNN: "عندما تكون المرأة في أواخر العشرينيات من عمرها أو أوائل الثلاثينيات، فإن بقية الأنسجة تعمل بالحد الأقصى، لكنّ المبيضين يظهران بالفعل علامات مباشرة للشيخوخة".

وأضافت: "ومع ذلك، فإنّ معظم النساء يتعلّمن وظائف المبيض عندما ستسخدمنهما لأول مرة، ويكتشفن أنّ المبيضين تقدما بالسن".

وتمتد تبعات تقدم عمر المبيض إلى ما بعد الخصوبة، خصوصًا خلال انقطاع الطمث، الفترة الزمنية التي تتوقف فيها الدورة الشهرية.

وقالت غاريسون لـCNN: "عندما يتوقف المبيضان عن العمل بسبب انقطاع الطمث، فإنهما يتوقفان عن صنع مزيج من الهرمونات المهمة للصحة العامة.. حتى لدى النساء الأصحاء، فإنه يزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، وأمراض القلب، والتدهور المعرفي، والأرق، وهشاشة العظام، وزيادة الوزن، والتهاب المفاصل.. هذه حقائق مثبتة طبيًا".

ويرتبط سن انقطاع الطمث أيضًا بطول العمر.

ويبلغ متوسط سن انقطاع الطمث الطبيعي في الولايات المتحدة 51 عامًا، وفقًا لجمعية سن اليأس في أمريكا الشمالية.

وأوضحت غاريسون: "تظهر الدراسات أنّ النساء اللواتي تعرضن لانقطاع الطمث في وقت متأخر، يميلون إلى العيش لفترة أطول ولديهن قدرة معززة على إصلاح الحمض النووي الخاص بهن.. لكن النساء اللواتي يعانين من انقطاع الطمث الطبيعي قبل سن الأربعين هن أكثر عرضة للوفاة المبكرة بمقدار الضعف مقارنة مع النساء اللواتي يعانين من انقطاع الطمث الطبيعي بين سن 50 إلى 54 عامًا".

بيضة في رحم جدتك

أنت نتاج بويضة (بيضة غير ناضجة) كانت تنمو في رحم جدتك.. ماذا يعني ذلك؟

ما أن يصل الجنين الأنثوي إلى الأسبوع العشرين من الحمل، يكون هناك بين 6 و7 ملايين بويضة في تلك المبايض الصغيرة النامية. لقد أتيت من إحداها، ما يعني أنه عندما كانت جدتك حاملًا في الشهر الخامس تقريبًا، كان ثمة احتمال  أن تكون داخل رحمها.

وقالت الباحثة الإنجابية فرانشيسكا دنكان، أستاذة التوليد وأمراض النساء المساعدة بكلية الطب في جامعة نورث وسترن بفينبرغ: "هذا سبب وجود آثار متعددة الأجيال لأي نوع من تعرض المرأة للعوامل البيئة عندما تكون حاملاً.. لا يؤثر ذلك على المرأة والجنين فحسب، بل يمتد بعد ذلك عبر الأجيال".

وبحلول وقت ولادة والدتك، كان مبيضها الطفولي يحمل بين مليون ومليوني بويضة فقط، وفقًا للكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد.

يحدث فقدان هائل للبويضات داخل الرحم. ويعتقد بعض الباحثين أن ذلك قد يكون خطوة طبيعية لنمو الجنين أو تطوره.

ولدى وصول النساء إلى سن البلوغ، لا يتبقى لديهن سوى بين 300 ألف 400 ألف بيضة غير ناضجة.

وقال دنكان: "المبيض هو على الأرجح العضو الوحيد الذي فقد وظيفته قبل استخدامه لأول مرة".

ويزداد انخفاض العدد مع التقدم بالعمر.

وبالنسبة إلى 95٪ من الناس، سيكون 12٪ فقط من بيضهم متاحًا في سن الـ30، و3٪ فقط في الـ40، وفقًا لتحليل أجري في شهر يناير/ كانون الثاني 2010.

ما سبب حدوث الشيخوخة المتسارعة؟

لماذا يصاب البشر بشيخوخة المبايض في سن الثلاثين؟ قالت غاريسون إن العلم لا يعرف، "وإدراك مدى ضآلة إلمامنا بسبب حدوث ذلك يثير عضبي في الواقع".

وأوضحت أن أحد الأسباب نقص تاريخي بتمويل البحوث الإنجابية، على حد قولها.

وهناك حقيقة أن الدراسات البحثية تتجاهل النساء عمومًا، حيث "تم اعتبار الإناث كسبب في إرباك البيانات، فدوراتهنّ صاخبة وتفسد البيانات".

اليوم تغير ذلك.

في العام 2017، أصدرت المعاهد الوطنية للصحة تعديلاً على سياساتها بشأن تسجيل النساء والأقليات في التجارب السريرية.

وفي العام 2020، أصدرت المعاهد الوطنية للصحة أول منحة بحثية عن الجنس، واصفة إياها بـ"إنجاز بارز".

وقالت الدكتورة كارا غولدمان، الأستاذة المساعدة في طب النساء والتوليد بكلية الطب في جامعة نورث وسترن بفينبرغ، أن إطالة فترة الخصوبة سيكون أحد نتائج البحث في هذا المجال.

الأسئلة الأساسية تحتاج إلى إجابات

بمساعدة المستثمرين، أطلقت غاريسون الاتحاد العالمي لطول العمر الإنجابي والمساواة.

يمول المركز الأبحاث لتسريع وتيرة اكتشاف الأسباب الكامنة وراء تسارع الشيخوخة في المبيض.

وقالت غاريسون إن البحث مجبر على البدء بالأساسيات طالما أن العلم لا يعرف سوى القليل عن الدورة التناسلية للإناث.

وتابعت: "ما السبب الأساسي لهذا التدهور في جودة وكمية البيض مع تقدم العمر؟ لا نعرف الجواب على ذلك.. سن اليأس الطبيعي متغير حقًا على المستوى الفردي، ولا نعرف السبب".