تأكيد أول وفاة بسبب جدري القردة في أمريكا

صحة
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلنت إدارة الصحة العامة بمقاطعة لوس أنجلس الأمريكية الإثنين، عن وفاة شخص جرّاء مرض جدري القردة. وهذه أوّل حالة وفاة معروفة ناجمة عن الفيروس في الولايات المتحدة.

وأكدت إدارة الصحة العامة والمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها (CDC) الارتباط بين المرض والوفاة. وأفادت الوكالتان أنّ الشخص كان يعاني من ضعف شديد في جهاز المناعة ما استوجب نقله إلى المستشفى. وأعلنت الإدارة في بيان صحفي أنّ ما من معلومات إضافية سيتم الإفصاح عنها.

وجاء في البيان الصحفي أنّه "يجب على من يعانون من ضعف شديد في المناعة، ويشتبهون بإصابتهم بجدري القردة، طلب الرعاية الطبية والعلاج في وقت مبكر، والبقاء تحت إشراف مقدم رعاية خلال مرضهم".

وقال الدكتور ويليام شافنر، الأستاذ في قسم الأمراض المعدية بالمركز الطبي في جامعة فاندربيلت، لـCNN، إنّ "الخلل بجهاز المناعة لا يمكّنه من السيطرة على الفيروس ما أن يدخل الجسم، فيتضاعف الفيروس ويصعب السيطرة عليه، ما قد يؤدي إلى انتشاره ليصيب العديد من أجهزة الأعضاء، الأمر الذي قد يتسبّب بخلل في وظائفها".

وتُعتبر الوفاة الناجمة عن جدري القردة نادرة للغاية وغالبًا ما تصيب الأطفال، والنساء الحوامل، ومن يعانون من ضعف في جهاز المناعة، مثل فيروس نقص المناعة البشرية. وسبق أن توفي شخص أصيب بجدري القردة الشهر الماضي، في مقاطعة هاريس، بتكساس، لكن لم يتم تأكيد تسبب الفيروس بحالة الوفاة.

وأظهرت بيانات المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها (CDC) أنه لغاية الإثنين، أُبلغ عن قرابة 22 ألف حالة إصابة محتملة أو مؤكدة بجدري القردة في الولايات المتحدة لهذا العام. وسجلت ولاية كاليفورنيا الأمريكية العدد الأكبر من الإصابات والتي بلغت 4300 حالة.

وعلى الصعيد العالمي، بحسب بيانات الوكالة، تمّ الإبلاغ عن نحو 58 ألف حالة، و18 حالة وفاة مؤكدة، لم تشمل بعد الوفاة الأمريكية الأخيرة.

ورأى مسؤولو الصحة أنّ حالات الإصابة بجدري القردة مستقرة، لكن لا ينبغي أن يؤدي ذلك إلى التقاعس.