"أنفاس التنين".. تحدّ على "تيك توك" يهدد حياة الأطفال في إندونيسيا ويثير الرعب

صحة
نشر
4 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تحذّر إندونيسيا المواطنين من استهلاك النيتروجين السائل، بعد تعرض أكثر من 20 طفلاً للأذى أثناء تناولهم وجبة خفيفة في الشارع تُعرف باسم "أنفاس التنين"، وهي محور تحدٍ جديد وخطير انتشر بشكل فيروسي على إحدى منصات التواصل الاجتماعي.

وعانى الأطفال من حروق في الجلد، وآلام شديدة في المعدة، وتسمّم غذائي بعد تناول الحلوى الملوّنة، وفقًا لوزارة الصحة الإندونيسية، التي حثّت كلًا من الأهل، والمعلّمين، وسلطات الصحة المحلية على توخّي الحيطة والحذر.

وتُغمس الحلوى في النيتروجين السائل لتكوين تأثير بخار عند تناولها.

وتحظى هذه الحلوى بشعبية لدى الأطفال، حيث قام العشرات منهم بمشاركة مقاطع فيديو، على تطبيق "تيك توك"، وهم ينفثون الدخان من أفواههم وأنوفهم وآذانهم.

ويظهر أحد مقاطع الفيديو تحضير الحلوى، من قبل بائع متجول، الذي شوهد نحو 10 ملايين مرة.

من جانبه، قال ماكسي راين روندونو، المدير العام للوزارة، إنّ حوالي 25 طفلاً أصيبوا وهم يستهلكون الحلوى، بينهم اثنان نقلا إلى المستشفى، ولم تسجَّل أي وفيات.

ولا يعتبر استخدام النيتروجين السائل في تحضير الطعام غير قانوني، وغالبًا ما يستخدم كبار الطهاة الأبخرة لإحداث تأثيرات مسرحية عند تقديم أطباقهم، إنّه صافٍ وعديم اللون والرائحة، ويشيع استخدامه في الأوساط الطبية، وكمكوّن لتجميد الطعام.

ومع ذلك، عند استخدامه بشكل غير صحيح، قد يكون خطيرًا.

أوضح ماكسي أنّ النيتروجين السائل لا يعد خطيرًا عند استهلاكه فحسب، بل يمكن أن يسبب صعوبات شديدة في التنفس أيضًا، بسبب أبخرة النيتروجين التي تستنشق لفترة طويلة.

وأبلغ عن الحالة الأولى في يوليو/ تموز 2022، وفقًا للوزارة، عندما أصيب طفل من قرية منطقة وصاية فونوروغو، في جاوة الشرقية بحروق برد على جلده بعد تناول الوجبة الخفيفة.

وسجلت المزيد من الحالات خلال شهري نوفمبر/ تشرين الثاني وديسمبر/ كانون الأول، بما في ذلك طفل يبلغ من العمر 4 سنوات، نُقل إلى مستشفى في العاصمة جاكرتا يعاني من آلام شديدة في المعدة.

وقال ماكسي: "يجب على المدارس توعية الأطفال في المجتمع حول مخاطر النيتروجين السائل في الغذاء من أجل الحد من مزيد من حالات التسمم الغذائي الحاد".

"لا أنصح أي شخص بتناوله"

وفي عام 2018، أصدرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تنبيهات السلامة تحذّر من أن الإصابة الخطيرة قد تنجم عن تناول أطعمة مثل المثلّجات أو عصائر الكوكتيل المحضّرة بالنيتروجين السائل.

وقالت إدارة الغذاء والدواء: "وقعت إصابات من تداول أو تناول المنتجات المحضّرة من خلال إضافة النيتروجين السائل مباشرة قبل الاستهلاك، حتى بعد تبخّر النيتروجين السائل بالكامل بسبب درجة حرارة الطعام المنخفضة للغاية".

وقال كلارنس يو، طبيب مقيم في سنغافورة، إنّ النيتروجين السائل يعد مركّبا كيميائيا خطيرا.

وأضاف: "إنه يهيّج المعدة، ويمكن أن يسبب حروقًا في الفم والمريء. وسيكون الأطفال حساسين بشكل خاص إذا تناولوه بكميات كبيرة".

وحذّر يو من أنّه "لا ينصح أي شخص بتناوله".

وأوضح يو أنه "يمكن أن ينتهي بك الأمر في المستشفى وقد يتمثل أسوأ سيناريو بتلف الأعضاء".