عاش حياة مذهلة رغم حقيقة أنه لا يستطيع التنفس بمفرده.. قابلوا واحدًا من آخر الأشخاص الذين يعيشون برئة حديدية

صحة
نشر
عاش حياة مذهلة رغم حقيقة أنه لا يستطيع التنفس بمفرده.. قابلوا واحدًا من آخر الأشخاص الذين يعيشون برئة حديدية

بول ألكساندر يعد من آخر الأشخاص في العالم الذين لا يزالون برئة حديدية. تعمل الرئة الحديدية على تغيير ضغط الهواء وتنشيط التنفس، ولقد قامت بإبقائه على قيد الحياة لمدة 70 عامًا. على الرغم من ذلك، لقد تمكن ألكساندر من تحقيق أكثر مما كان يعتقده أي شخص ممكن