هل يفتح مقتل صالح باب انتشار فكر الجارودية بين زيدية اليمن؟

هل ينتشر فكر الجارودية بين زيدية اليمن؟

الشرق الأوسط
آخر تحديث الثلاثاء, 05 ديسمبر/كانون الأول 2017; 02:32 (GMT +0400).
2:13

يرى البعض أن مقتل صالح قد يساعد أتباع الحوثي وفكر الفرقة الجارودية على فرض السيطرة في الشمال.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- مثّل رحيل الرئيس اليمني السابق، علي عبدالله صالح، ضربة قوية للتوازنات داخل أتباع المذهب الزيدي في شمال اليمن، إذ يخشى البعض أنه بغياب التأثير القبلي والسياسي لصالح قد يتمكن الحوثيون بخلفيتهم الدينية من السيطرة على المشهد الزيدي بالكامل. ويرى البعض أن غياب الشخصية البارزة التي قد تقود اليمن إلى بر الأمان من شأنه أن يساعد أتباع الحوثي وفكر الفرقة الجارودية على فرض السيطرة في الشمال، لتبدأ بذلك عصراً جديداً في الواقع المذهبي والسياسي بالمنطقة.