بعد براءة المتهمين بـ"التمويل الأجنبي".. البرادعي يغرد عن "الدرس" من القضية

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
بعد براءة المتهمين بـ"التمويل الأجنبي".. البرادعي يغرد عن "الدرس" من القضية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- في أحدث تغريدة له، تحدث نائب الرئيس المصري السابق، الدكتور محمد البرادعي، عن "الدرس" الذي يمكن استخلاصه من القضية المعروفة إعلاميا في بلاده بـ"التمويل الأجنبي" بعد الحكم ببراءة المتهمين.

وغرد البرادعي، عبر حسابه على موقع "تويتر"، قائلا إنه "في ٢٠١١ أُحيل ٤٣ من العاملين في المنظمات المدنية للمحاكمة بتهمة التمويل الأجنبي، وفي ٢٠١٢ صدر قرار بسفر الأجانب منهم إلى خارج البلاد (غردت وقتها بعدم التدخل في عمل القضاء)".

وأضاف البرادعي أنه "في ٢٠١٨ حُكم ببراءة الجميع!"، معتبرا أن "الدرس هو ضرورة الحرص في توجيه الاتهامات"، لافتا إلى أن "الاستخفاف بحرية الإنسان مجافاة للعدالة"، حسب قوله.

يشار إلى أن محكمة جنايات القاهرة قضت، الخميس، ببراءة المتهمين بقضية التمويل الأجنبي من التهم المنسوبة إليهم، حسب موقع "بوابة الأهرام" الحكومي.

وكانت محكمة جنايات القاهرة أصدرت حكمًا عام 2013 قضى بـ"معاقبة 43 متهمًا بالقضية بالسجن لمدد تتراوح من سنة لـ5 سنوات مع الشغل، وتغريم كل منهم 100 ألف جنيه، وتضمن الحكم 27 متهمًا أصدرت ضدهم المحكمة أحكامًا غيابية و16 متهمًا أصدرت ضدهم أحكام حضور"، حسب "بوابة الأهرام".

ووفقا للموقع، فقد أسندت النيابة للمتهمين "إعداد تقارير بنتائج مباشرة أنشطتهم بمصر، وأرسلوها للمراكز الرئيسية لتلك المنظمات، وقاموا بتمويل العديد من الأشخاص الطبيعيين والمنظمات والكيانات غير المرخص لها بالعمل المدني أو الأهلي، وكان ذلك بغير ترخيص من الحكومة المصرية".

نشر