النظام السوري: نظام أردوغان راعي الإرهابيين لا يتعامل إلا بلغة الاحتلال والعدوان

الشرق الأوسط
نشر
النظام السوري: نظام أردوغان راعي الإرهابيين لا يتعامل إلا بلغة الاحتلال والعدوان
الجيش التركي يعزز انتشار قواته على الحدود مع سوريا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وصف نظام الرئيس السوري بشار الأسد نظيره التركي رجب طيب أردوغان بأنه "راعي الإرهابيين"، معتبرا أنه "لا يتعامل إلا بلغة الاحتلال والعدوان" ويتصرف بما يتناقض مع أبسط مبادئ ميثاق الأمم المتحدة.

وقال مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السورية إن "التصريحات التي أطلقها رئيس النظام التركي، تؤكد مرة جديدة على أن هذا النظام، راعي الإرهابيين في حوارات أستانا، لا يتعامل إلا بلغة الاحتلال والعدوان، ولا يمكن أن يكون إلا نظاما مارقا متهورا غير مسؤول، يتصرف بشكل مستمر بما يتناقض مع أبسط مبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة، ضاربا عرض الحائط بكل القرارات الدولية، التي أكدت دائما وأبدا على احترام وحدة أرض وشعب سوريا".

وأضاف المصدر أن سوريا "تؤكد أن محاولة المساس بوحدة أراضيها لن تعتبر إلا عدوانا واضحا واحتلالا مباشرا لأراضيها ونشرا وحماية ودعما للإرهاب الدولي من قبل تركيا، والذي تحاربه سوريا منذ 8 سنوات"، وتابع المصدر بالقول إن سوريا "تشدد على أنها كانت وما زالت مصممة على الدفاع عن شعبها وحرمة أراضيها ضد أي شكل من أشكال العدوان والاحتلال بما فيه الاحتلال التركي للأراضي السورية بكل الوسائل والإمكانيات"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

وكان أردوغان أعلن، الثلاثاء، أن تركيا ستنشئ منطقة آمنة شمالي سوريا. وقال أردوغان: "لن نسمح أبدا بإقحام تنظيمات داعش، ووحدات حماية الشعب الكردية السورية (YPG) الإرهابية في حدودنا. سندفنهم في حفرهم". ويأتي ذلك في ظل التوتر بين أنقرة وواشنطن التي تدعم وحدات حماية الشعب الكردية وتطالب بعدم استهدافهم بعد انسحاب القوات الأمريكية.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر