الولايات المتحدة تمهل تركيا حتى نهاية يوليو للاتفاق حول صفقة الصواريخ الروسية "إس 400"

الشرق الأوسط
نشر
صواريخ إس 400

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- حددت الولايات المتحدة الأمريكية، 31 يوليو تموز المقبل، من أجل التوصل لاتفاق مشترك مع تركيا بشأن استمرار أنقرة في صفقتها مع روسيا لشراء صواريخ "إس 400"، وإلا فإن الولايات المتحدة ستمنع تركيا من شراء طائرات F-35 ووقف تدريب الطيارين الأتراك.

جاء ذلك في رسالة من وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة، باتريك شانهان إلى نظيره التركي هولوسي أكار، وقال شانهان إن شراء تركيا للصواريخ الروسية سيعيق تعزيز التعاون العسكري مع الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلس، محذرًا من أن الاستمرار في الصفقة سيؤدي إلى اعتماد تركيا الاستراتيجي والاقتصادي على روسيا.

وحدد البنتاجون ما يمكن أن يحدث إذا لم تتمكن الولايات المتحدة وتركيا من التوصل إلى حل يتفق عليه الطرفان في هذه القضية بحلول 31 يوليو، بأن الولايات المتحدة ستستمر في تعليق شحنات وأنشطة F-35 إلى أجل غير مسمى، بالإضافة طرد طواقم التدريب التركية على طائرات F-35 والمتواجدين حاليا في الولايات المتحدة، مشيرًا إلى عدم البدء في أي تدريبات جديدة.
 


وتعارض الولايات المتحدة شراء تركيا للنظام الروسي، ويتمثل مصدر القلق الرئيسي في أنه إذا تم توصيل نظام صواريخ S-400 بنظام الدفاع الجوي في تركيا، فبإمكانها جمع بيانات فنية حول قدرات كائرة F-35 ، ونقل معلومات هامة إلى موسكو إما عن قصد أو عن غير قصد من خلال باب خلفي في النظام المصمم الروسي.

وتعرض الولايات المتحدة على تركيا نظام صواريخ باتريوت بدلا من صواريخ إس 400 الروسية.

وكانت تركيا أعلنت في أكثر من مناسبة استمرارها في الصفقة الروسية رغم المخاوف الأمريكية.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر