المتحدث باسم رئاسة تركيا لـCNN عن سوريا: ما لم نتوصل له مع أمريكا توصلنا له مع روسيا

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
المتحدث باسم رئاسة تركيا لـCNN عن سوريا: ما لم نتوصل له مع أمريكا توصلنا له مع روسيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— أوضح إبراهيم قالن، المتحدث باسم الرئاسة التركية، الاتفاق الذي عقدته بلاده مع روسيا قبل يومين حول العمليات التي تجريها أنقرة في شمال سوريا والتي أطلقت عليها اسم "نبع السلام"، وماذا يختلف هذه الاتفاق عن ذلك الذي عقدته أنقرة مع واشنطن حول الملف ذاته.

جاء ذلك في مقابلة لقالن مع الزميلة بيكي اندرسون لـCNN حيث قال: "لدينا اتفاقان، واحد مع الأمريكيين وواحد مع الروس، الجزء الذي قمنا به مع الأمريكيين هو لتغطية منطقة محددة والمناطق الأخرى حاولنا أن نتوصل لاتفاق حولها مع أمريكا لم ينجح ذلك فلم يكونوا صادقين واستمروا بدعم وتسليح الـYPG في الوقت الذي كنا نتحدث فيه وكان جنودنا والجنود الأمريكيين يقومون بدوريات مشتركة، لماذا؟"

وتابع قائلا: "بيد، كان الرئيس الأمريكي قال وفي عدد من المناسبات وليس مرة واحدة وهذا أكده العديد من الخبراء أن خلافة داعش تم تدميرها ورغم هذا الإعلان قبل عام تقريبا استمر الأمريكيون بتقديم الأسلحة لهذه الشبكة الإرهابية، لماذا؟ الآن القسم الذي لم نتمكن من التوصل إليه مع أمريكا توصلنا إليه مع الروس، الأمر بغاية البساطة، السؤال هو أين الناتو؟ عندما يهاجم الـYPG أراض تركية إنها ليست أرض تركية بل هي أرض للناتو تتعرض للهجوم، أين رد الناتو؟"

وأضاف: "فيما يتعلق بالروس، فإن الاتفاق الذي توصلنا له معهم في 22 أكتوبر، الآن هي مسؤولية الروس للتعامل مع YPG نحن لا نتعامل معهم، هم الأمريكيون والروس من سيخرجهم من تلك المناطق في سوريا.."

وأوضح قالن: "أمران (في استراتيجية أنقرة) الأول هو اخلاء حدودنا من كل العناصر الإرهابية سواء YPG أو داعش وسنستمر بمحاربة داعش الذي لا نريد عودتها بأي شكل سواء عسكريا أو أيدولوجيا لأنهم تسببوا بأذى أكبر للإسلام والمسلمين أكثر من أي منظمة إرهابية أخرى، مع القاعدة والشباب وغيرهم بالنسبة لنا هم لا يختلفون هم فقط إرهابيون.. والثاني خلق ظروف للاجئين بالعودة من حيث أتوا من شمال شرق سوريا على طول الحدود التركية السورية إلى الشرق من الفرات وغرب الفرات.."

نشر