"الكويتي للتنمية" يدشن مشروعات للاجئين في كردستان العراق

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
"الكويتي للتنمية" يدشن مشروعات للاجئين في كردستان العراق
02:06
مشروعات جديدة للاجئين السوريين في كردستان العراق

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قضية اللاجئين السوريين من أكبر الأزمات خلال السنوات الأخيرة الماضية مع عدم توفر الاستجابة الإنسانية الكافية لتلبية الاحتياجات الأساسية، وفي ظل تزايد الحاجة إلى مشاريع إنسانية لتحسين أوضاع اللاجئين، أعلن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية الاثنين، عن العديد من المشاريع في إقليم كردستان العراق، في خطوة جاءت بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين.

وقال المدير العام للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية، عبد الوهاب البدر في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع محافظ أربيل وممثل المفوضية الأممية في العراق إن "للكويت والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية دورا بارزا في تقديم الخدمات الانسانية للاجئين في جميع البلدان ولاسيما اللاجئين السوريين في عدد من الدول خصوصا المقيمين في إقليم كردستان العراق”، مضيفاً أنه "تم تنفيذ العديد من المشاريع المهمة والحيوية للاجئين السوريين في كردستان العراق ضمن الخطة المرسومة لدى الصندوق وذلك بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين حيث استفاد منها أكثر من 100 الف لاجئ سوري".

وأوضح الصندوق الكويتي للتنمية أن المشروعات التي تم تنفيذها تهدف إلى تحسين 1500 ملجأ للاجئين السوريين بمخيم دوميز بمحافظة دهوك، إضافة إلى بناء 156 ملجأ جديدا في ذات المخيم وبناء الطرق ومشاريع المياه في عدد من المخيمات الأخرى في أربيل ودهوك.

وتفقد البدر مع ممثلي المفوضية السامية لشؤون اللاجئين عددا من المشاريع للاجئين السوريين بتمويل من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية في مخيمات دهوك.

من جهته قال ممثل المفوضية الأممية لشؤون اللاجئين في العراق، أيمن غرايبة إنه يأمل في استمرار الدعم الذي يقدمه الصندوق الكويتي، مضيفاً أنه لا توجد مؤشرات تدل على عودة قريبة للاجئين السوريين إلى بلادهم، كما شدد على أن الزيارات الميدانية تساهم في نقل معاناة اللاجئين بشكل أفضل.

 

وذكر مركز التنسيق المشترك للأزمات التابع لسلطات كردستان العراق أن أكثر من 14 ألف سوري فروا إلى هذا الإقليم منذ العملية العسكرية التي نفذتها تركيا في شمال شرق سوريا وفقاً لما نقلته كونا.

 

نشر