الخارجية الأمريكية: لا خطط لسحب قواتنا من العراق.. ومستمرون في شراكتنا مع بغداد

الشرق الأوسط
نشر
مورغان أورتاغوس المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أصدرت الخارجية الأمريكية بيانا، على لسان المتحدثة باسمها مورغان أورتاغوس، أكدت فيه "استمرار شراكة الولايات المتحدة مع العراق"، وذلك على خلفية مطالبة رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي لوزير الخارجية مايك بومبيو، بوضع آليات لبدء انسحاب القوات الأمريكية من العراق.

وأضافت أورتاغوس، في بيان الخارجية الأمريكية، "في هذا الوقت، سيكون أي وفد يتم إرساله إلى العراق مكرسًا لمناقشة أفضل طريقة لإعادة الالتزام بشراكتنا الإستراتيجية - وليس لمناقشة انسحاب القوات".

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، أن الوجود العسكري الأمريكي في العراق "لمواصلة الكفاح ضد داعش، نحن ملتزمون بحماية الأمريكيين والعراقيين وشركائنا في التحالف".

وأوضحت أورتاغوس، أن وفد من حلف شمال الأطلسي وصل وزارة الخارجية الأمريكية، الجمعة، لـ"مناقشة زيادة دور الناتو في العراق، تمشيا مع رغبة الرئيس في تقاسم الأعباء في جميع جهودنا للدفاع الجماعي".

وأشارت إلى أنه "مع ذلك، هناك حاجة إلى إجراء محادثة بين الولايات المتحدة والحكومة العراقية، ليس فقط فيما يتعلق بالأمن، ولكن أيضًا حول شراكتنا المالية والاقتصادية والدبلوماسية. نحن نريد أن نكون صديقًا وشريكًا لعراق يتمتع بالسيادة والازدهار والاستقرار".

كان رئيس الوزراء العراقي، دعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إلى وضع آليات لانسحاب القوات الأمريكية من العراق، في مكالمة هاتفية، الجمعة، فيما كان الرئيس الأمريكي دوتالد ترامب، هدد بفرض عقوبات غير مسبوقة على العراق إذا ما أجبرت القوات الأمريكية على مغادرة العراق. 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر