إيران: السعودية رفضت منح وفدنا تأشيرات للمشاركة في اجتماعات "التعاون الإسلامي" في جدة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
عباس موسوي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قال عباس موسوي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، الأحد، إن الحكومة السعودية رفضت منح تأشيرات للوفد الإيراني لحضور اجتماع قمة التعاون الإسلامي في جدة.

وقال موسوي لوكالة أنباء إيرانية، إن الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، دعا لاجتماع، الاثنين 3 فبراير شباط، على مستوى وزراء خارجية الدول الأعضاء، لمناقشة خطة الرئيس الأمريكي ترامب للسلام في الشرق الأوسط.

وأضاف أن المملكة العربية السعودية، رفضت منح تأشيرة لوفد جمهورية إيران الإسلامية برئاسة نائب وزير الخارجية حسين جابري أنصاري.

وقال موسوي إن السعوديين انتهكوا "استضافة التزامات الحكومة تجاه المنظمة الدولية والمبادئ المحددة في إجراءاتها التشغيلية، بما في ذلك الحاجة إلى ضمان المشاركة الحرة وغير المقيدة للدول الأعضاء في جميع أنشطة المنظمة".

وأوضح موسوي إن إيران قدمت شكوى لمنظمة التعاون الإسلامي واتهمت السعودية باستغلال وضعها كمقر للمنظمة، ولم يصدر تعليق من المسؤولين السعوديين.

وكانت منظمة التعاون الإسلامي، دعت لاجتماع طارئ على مستوى وزراء الخارجية لمناقشة الخطة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط، والتي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأسبوع الماضي. 

نشر