في 11 ساعة.. رئيس قناة السويس يروي لـCNN تفاصيل عبور سفينة مُصابي"كورونا" الإيطالية

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد أحدث مقاطع فيديو ذات صلة
رئيس هيئة قناة السويس يروي لـCNN تفاصيل عبور سفينة مُصابي"كورونا" الإيطالية في 11 ساعة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- روى الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، تفاصيل عبور سفينة إيطالية، على متنها 65 شخصًا مُصابًا بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، من المجرى الملاحي للقناة في فترة زمنية مدتها 11 ساعة.

البداية كانت بورود بلاغ لهيئة قناة السويس عن قدوم سفينة من الإمارات العربية المتحدة، مُتجهة إلى إيطاليا تحمل على متنها 65 مصابًا بكورونا، وعند وصولها لغاطس قناة السويس في الرابعة صباحًا، تم إبلاغ وزارة الصحة والحجر الصحي، الذي أكد خطورة صعود المرشدين على المركب لإجراء عمليات الإرشاد الإجباري لمرور السفينة، حيث لا تستطيع أي سفينة المرور وحدها، حسب ما أكده الفريق أسامة ربيع، في تصريحات خاصة لـCNN بالعربية. 

وقال رئيس هيئة قناة السويس إنه "تم الاستعانة بقاطرة أمامية لإرشاد السفينة الإيطالية وأخرى خلفها على متنها مرشدين متخصصين، وتم رصدها ومتابعتها عبر 16 نقطة مراقبة بطول القناة، إضافة إلى ما يصل إلينا من المرشد الأمامي والخلفي للتأكد من مرورها من المسارات الصحيحة منذ دخولها في الرابعة صباحًا وحتى خروجها في الثالثة من عصر يوم الإثنين. 

وأضاف رئيس هيئة قناة السويس لـCNN بالعربية، أن مُرشدي القناة كانوا قد عرضوا المجازفة بالصعود على السفينة والقيام بأعمال الإرشاد لكونه إجباريًا، لكن تم رفض الأمر حفاظا على سلامتهم، وجرى الاستعانة بمقطورات بحرية يقودها المرشدون.

وهو سيناريو كان معد سلفا كإجراء احترازي ووقائي منذ بداية ظهور فيروس كورونا عالميًا، للتعامل مع مثل هذه الحالات.

وقال الفريق أسامة ربيع إن المصابين في السفينة كانوا معزولون صحيًا على متنها، ويتلقون العلاج المتوفر لديهم، مشيرًا إلى أن السفينة الإيطالية والتوكيل الملاحي الخاص بها أبلغا عن الأمر.

وأوضح ربيع أن السفن المارة من قناة السويس تخضع للتفتيش من قبل الهيئة، وتُفرض غرامات عليها حال إخفاء أي أمور، من بينها الأمن والسلامة.

وتابع: "لدينا فرق للحجر الصحي للكشف على أطقم السفن العابرة للقناة قبل دخولها للمجرى الملاحي لقناة السويس، وهو ما حدث أيضًا من قبل وقت الاشتباه في سفينة قادمة من الصين منذ أربعة أسابيع، لكن تم التأكد من عدم وجود إصابات".

نشر