السماح لطبيب إيراني بمغادرة الولايات المتحدة ضمن صفقة إطلاق جندي أمريكي.. وظريف يؤكد

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
السماح لطبيب إيراني بمغادرة الولايات المتحدة ضمن صفقة إطلاق جندي أمريكي

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- وافقت الولايات المتحدة على الإفراج عن ماثيو تيري، المعروف أيضًا باسم ماجد طاهري، طبيب إيراني أمريكي انتهك العقوبات الأمريكية ضد إيران، وفقًا لمسؤول أمريكي.

 

من جانبه، أكد وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف، الإفراج عن مايكل وايت، وهو من قدامى المحاربين الأمريكيين المعتقلين في إيران، وماثيو تيري.

وقال ظريف، في تغريدة عبر تويتر، الخميس: "يسرنا أن ينضم د. ماجد طاهري والسيد وايت قريبًا لعائلتيهما".

وأكد ظريف أيضًا أن سيروس أصغري، وهو عالم إيراني أعيد إلى البلاد بعد اعتقاله من قبل إدارة الهجرة والجمارك الأمريكية، تم لم شمله مع عائلته يوم الأربعاء.

وكتب ظريف: "يمكن أن يحدث هذا لجميع السجناء. لا حاجة إلى قطف الكرز. يجب أن تعود الرهائن الإيرانيون المحتجزون بالولايات المتحدة إلى بلادهم".

واتُهم تيري أمام محكمة اتحادية في 2018 بتهمة التهرب من متطلبات إعداد التقارير المصرفية والفشل في الحصول على موافقة لإرسال جهاز طبي إلى إيران، في انتهاك للعقوبات الأمريكية.

وقالت الحكومة الأمريكية في ملفات المحكمة إن الجهاز الطبي الذي صدَره تيري منظم لمراقبة الأسلحة الكيماوية والبيولوجية والإرهاب. وأكد تيري أنه أرسلها لأسباب بحثية طبية مشروعة.

وعمل تيري كطبيب في عيادة إدارة الألم وفقدان الوزن في فلوريدا، التي أُغلقت وسط اتهامات اتحادية بزيادة وصف المواد الأفيونية. وقال محاميه ستيفن بيرن إن الأمريكي الإيراني عاش في الولايات المتحدة لعقود.

وبعيدًا عن رسوم التصدير، استخدم طاهري حسابًا مصرفيًا في 2018 لوضع ما يقرب من 300 ألف دولار من الودائع النقدية للعيادة الطبية تحت اسمه، للتهرب من متطلبات الإبلاغ عن الودائع الفيدرالية.

وأقر بأنه مذنب في هذه التهمة ورسوم التصدير، وأصبح شاهدًا متعاونًا ضد الطبيب الذي كان يدير العيادة.

وكجزء من اتفاق وزارة العدل، سيُسمح لتيري بمغادرة الولايات المتحدة هذا الأسبوع إلى إيران لأغراض طبية وزيارة الأسرة. وقال محاميه إنه يخطط للعودة إلى أمريكا في الخريف.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، نفت وزارة الخارجية الأمريكية الإفراج عن جندي البحرية الأمريكية السابق، مايكل وايت، من إيران، وذلك كجزء من تبادل الأسرى مقابل العالم الإيراني، سيروس أصغري، الذي حاولت الولايات المتحدة ترحيله منذ ديسمبر كانون الثاني 2019، وفقًا للمتحدث باسم وزارة الخارجية مورغان أورتاجوس.

ووصل مايكل وايت إلى الولايات المتحدة الخميس، بعد إطلاق سراحه من إيران.

نشر