رغم تصريحات ترامب.. وزير الدفاع الأمريكي: نعتقد أن انفجار بيروت كان حادثُا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
آثار الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت
آثار الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، إن الولايات المتحدة "لا تزال تجمع المعلومات عما حدث" فيما يتعلق بانفجار مرفأ بيروت، والذي وقع الثلاثاء، مؤكدًا أن المسؤولين الأمريكيين يعتقدون أن الانفجار كان حادثًا ولم يكن عملًا مدبرًا.

وقال مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون لـCNN، إنه "لا توجد مؤشرات في الوقت الحالي على أن الانفجار كان هجومًا"، على الرغم من تصريحات الرئيس دونالد ترامب التي وصف الحادث بأنه "كان هجومًا مدبرًا".

وأشار وزير الدفاع الأمريكي، في تصريحاته خلال منتدى أسبن الأمني السنوي، الأربعاء، إلى أنه "تحدث عن الانفجار مع وزير الخارجية مايك بومبيو هذا الصباح"، "نتواصل مع الحكومة اللبنانية، نحن نهيئ أنفسنا لتقديم أي مساعدات ممكنة، من خلال مساعدات إنسانية أو إمدادات طبية، لمساعدة شعب لبنان".

وفي وقت سابق، عبر الرئيس ترامب، عن تعاطفه ودعمه للشعب اللبناني بعد الانفجار، واصفا الحادث بأنه "هجوم رهيب".

وقال ترامب، في مؤتمر صحفي، مساء الثلاثاء: "دعوني أبدأ بإرسال تعاطف أمريكا العميق مع شعب لبنان، حيث تشير التقارير إلى مقتل العديد والعديد من الأشخاص وإصابة مئات آخرين بجروح بالغة في انفجار كبير في بيروت.. صلواتنا للضحايا وأسرهم. الولايات المتحدة مستعدة لمساعدة لبنان"، وأضاف ترامب "يبدو أنه هجوم رهيب".

وردًا على سؤال عما إذا كان واثقا مما إذا كان الانفجار هجومًا وليس حادثا، قال الرئيس إنه "يبدو" كما هو، بناء على ما قاله له مسؤولون عسكريون أمريكيون.

وأكد ترامب: "لقد التقيت مع بعض جنرالاتنا العظماء ويبدو أنهم يشعرون أنه لم يكن - نوعًا ما من أنواع الانفجار الصناعي.. يبدو أنهم يعتقدون أنه كان هجومًا. كانت قنبلة من نوع ما"، بحسب تعبيره، وهو ما نفاه وزير الدفاع مارك إسبر.

 

 

نشر