أمريكا تعلن مصادرتها شحنة مليونية من براميل الوقود الإيراني كانت مُتجهة لفنزويلا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الحرس الثوري الإيراني يستهدف نسخة طبق الأصل من حاملة طائرات أمريكية بصواريخ باليستية

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- عطَلت وزارة العدل الأمريكية شحنة وقود بملايين الدولارات من منظمة إرهابية أجنبية في إيران إلى فنزويلا، وفقًا لبيان صحفي صدر يوم الجمعة.

ويقول مسؤولون قضائيون إن مصادرة شحنة للحرس الثوري الإيراني هي أكبر مصادرة حكومية لشحنات وقود من إيران.

بعد تنفيذ أمر مصادرة صادر عن المحكمة، صادرت الحكومة ما يقرب من 1.116 مليون برميل من بضائع المنتجات البترولية التي كانت على متن أربع ناقلات نفط أجنبية تسمى "M / T Bella وM / T Pandi وM / T Luna وM / T Bering"، بحسب بيان مكتب إدعاء مقاطعة كولومبيا، في بيان صحفي.

وقال محققون إنه عندما اكتملت عملية المصادرة "صعدت البحرية الإيرانية بالقوة إلى سفينة غير ذات صلة في محاولة على ما يبدو لاستعادة النفط الذي تم الاستيلاء عليه، لكنها لم تنجح".

وتم تسجيل المهمة الفاشلة من الجيش الإيراني على شريط فيديو، ونُشر على حساب القيادة المركزية الأمريكية في تويتر.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية، مورغان أورتاغوس، في بيان الجمعة، إن "عائدات هذه الشحنات كان من المفترض أن تفيد فيلق الحرس الثوري الإيراني، وهو منظمة إرهابية أجنبية"، مضيفة أنه إذا تمت مصادرة العائدات بنجاح في المحاكم الأمريكية، يمكن الآن دعم صندوق ضحايا الإرهاب الذي ترعاه الولايات المتحدة بدلاً من أولئك المتورطين في الإرهاب، مثل الحرس الثوري الإيراني".

في مايو أيار الماضي، أعلنت السلطات الفيدرالية في المنطقة الجنوبية لنيويورك عن مصادرة سفينة شحن كورية شمالية كانت تستخدم لنقل الفحم الثمين إلى دول أخرى وبيعها لتمويل برنامج الأسلحة النووية والصواريخ الباليستية لتلك الدولة.

والسفينة الكورية الشمالية المسماة M / V Wise Honest نقلت آلات ثقيلة إلى بيونغ يانغ، بما في ذلك 412.584 كيلوغرام من "الصفيح الفولاذي".

نشر