بعد الإمارات والبحرين.. البيت الأبيض: السودان وإسرائيل اتفقا على تطبيع العلاقات

الشرق الأوسط
نشر
4 دقائق قراءة
ترامب: السودان وإسرائيل اتفقا على تطبيع العلاقات
01:04
تطبيع السودان.. ترامب: أود أن أساعد إيران.. وأراها جزءاً من الاتفاق مع إسرائيل

(CNN)-- أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، أن السودان وإسرائيل اتفقا على تطبيع العلاقات، بعد وقت قصير من إعلان البيت الأبيض إبلاغ ترامب الكونغرس بشأن عزمه إلغاء تصنيف السودان دولة راعية للإرهاب.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جود ديري، عبر تويتر: "أعلن الرئيس ترامب أن السودان وإسرائيل اتفقتا على تطبيع العلاقات - وهي خطوة رئيسية أخرى نحو بناء السلام في الشرق الأوسط مع انضمام دولة أخرى إلى اتفاقات إبراهيم".

وجاء إعلان ترامب بعد وقت قصير من إعلان البيت الأبيض أنه أبلغ الكونجرس بنيته إزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

من جانبها، قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية عبر حسابها "إسرائيل بالعربية" في تويتر، إن إسرائيل والسودان توصلتا إلى "اتفاق على إنهاء حالة العداء وبدء تطبيع العلاقات بينهما".

ويُنظر على نطاق واسع إلى إلغاء التصنيف، الساري منذ 27 عامًا، على أنه مرتبط بالاتفاق مع إسرائيل.

وأحضر ترامب مجموعة الصحفيين إلى المكتب البيضاوي لإجراء مكالمة جماعية بين قادة الدول الثلاث.

وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض كايلي ماكناني، في بيان، إن الإخطار الرسمي للكونغرس "يأتي في أعقاب اتفاق السودان الأخير على حل بعض دعاوى ضحايا الإرهاب الأمريكيين وعائلاتهم".

ووافق السودان على تسوية مع الناجين وعائلات ضحايا هجمات تنظيم القاعدة في 1998 على سفارتي الولايات المتحدة في تنزانيا وكينيا، وهجوم 2000 على المدمرة الأمريكية يو إس إس كول، ومقتل جون غرانفيل، موظف الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالخرطوم في 2008.

وإبان هذه الفترة، كان زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن متواجدًا في السودان.

وحوَلت الحكومة الانتقالية في السودان 335 مليون دولار إلى "حساب ضمان لهؤلاء الضحايا وعائلاتهم"، حسب بيان للبيت الأبيض.

وأضاف البيان: "يمثل اليوم خطوة مهمة إلى الأمام في العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة والسودان ويمثل نقطة تحول محورية للسودان ، مما يسمح بمستقبل جديد من التعاون والدعم لانتقاله الديمقراطي المستمر والتاريخي".

ويوم الخميس، قالت مصادر سودانية وإسرائيلية لـCNN، إن تطبيع العلاقات ما بين إسرائيل والسودان قد يحدث "خلال الأيام القليلة المقبلة".

وحينها، قال مسؤول سوداني رفيع لـCNN، إن "اجتماعًا رفيع المستوى عُقد في الخرطوم الأربعاء بين رئيس مجلس السيادة ومسؤولين سودانيين ووفد إسرائيلي رفيع المستوى، بحضور مسؤولين أمريكيين. وناقش الاجتماع الخطوات المقبلة نحو التطبيع بين الخرطوم وتل أبيب".

وقال المسؤول السوداني، الذي طلب عدم ذكر اسمه لأنه غير مخول بالتحدث علنا ​​عن هذه القضية، "ناقش الاجتماع كل تفاصيل التطبيع بين السودان وإسرائيل، وهو الآن أقرب إلى الحدوث في ذلك الوقت عن أي وقت آخر".

وفي إسرائيل، قال مصدر بالحكومة الإسرائيلية لـCNN: "لديّ أساس معقول للاعتقاد بأن الإعلان عن اتفاق بين إسرائيل والسودان سيأتي قريبًا، في غضون الأيام القليلة المقبلة".

نشر