وفاة ناشط فلسطيني بعد "اعتقال وضرب وحشي" من قبل الأمن الفلسطيني

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
صورة ارشيفية عامة من الخليل
Credit: HAZEM BADER/AFP via Getty Images

القدس (CNN)—توفي الناشط الفلسطيني، نزار بنات بعد اعتقاله من قبل قوات أمن السلطة الفلسطينية الأمر الذي أثار تفاعلا واسعا وإدانات في الضفة الغربية وخارجها.

عائلة بنات قالت إن 20 عنصرا مسلحا بالأمن الفلسطيني اقتحموا منزل العائلة في الخليل حوالي الساعة الـ3:30 فجر الخميس وقاموا "باعتقاله وضربه بوحشية".

محافظ الخليل جبرين البكري أصدر بيانا حول وفاة بنات، الخميس، قائلا وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية: "على إثر صدور مذكرة إحضار من النيابة العامة لاعتقال المواطن نزار خليل محمد بنات، قامت فجر اليوم قوة من الأجهزة الأمنية باعتقاله، وخلال ذلك تدهورت حالته الصحية وفورا تم تحويله إلى مشفى الخليل الحكومي وتم معاينته من قبل الأطباء حيث تبين أن المواطن المذكور متوف وعلى الفور تم إبلاغ النيابة العامة التي حضرت وباشرت بإجراءاتها وفق الأصول".

ويذكر أن نزار بنات الذي يمتهن النجارة كان معارضا ضد السلطة الفلسطينية على مدى أعوام موجها لها اتهامات بالفساد، حيث وفي آخر تدوينة له على صفحته بفيسبوك، هاجم رئيس الوزراء الفلسطيني محمد شتية حول إفشال صفقة مبادلة مع إسرائيل كانت لتقدم نحو مليون جرعة لقاح لفيروس كورونا الجديد أو ما يُعرف "كوفيد-19" مع إسرائيل.

نشر