تركيا تندد بـ"عمل قبيح" ضد علمها في ليبيا: اعتداء شنيع على رمز قيمنا المقدسة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
صورة أرشيفية لوزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش ونظيرها التركي مولود جاويش أوغلو خلال زيارته لطرابلس
صورة أرشيفية لوزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش ونظيرها التركي مولود جاويش أوغلو خلال زيارته لطرابلس في 3 مايو 2021Credit: GettyImages

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أدانت وزارة الخارجية التركية ما وصفته بـ"عمل قبيح" و"اعتداء شنيع" ضد العلم التركي في مدينة طبرق الليبية، بعدما قام بعض الأشخاص بمد العلم على الطريق أمام مقر البرلمان الليبي المؤقت ودعسه بالأقدام ودهسه السيارات.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية السفير تانجو بيلغيتش: "ندين بشدة العمل القبيح الذي طال علمنا أمام المبنى المؤقت لمجلس النواب في طبرق، خلال محادثات قانون الميزانية العامة التي عقدت يوم 5 يوليو/ تموز الجاري في مدينة طبرق الليبية"، وفقا لما نقله موقع الخارجية التركية.

وأضاف: "فور علمنا بهذا الاعتداء الشنيع، قامت سفارتنا في طرابلس بالمبادرات الكتابية والشفوية اللازمة على مستوى وزارة الخارجية الليبية، وطالبت باتخاذ التدابير اللازمة لمنع وقوع مثل هذه الاستفزازات وتكرار حوادث مماثلة".

وتابع المتحدث باسم الخارجية الليبية بالقول: "من الواضح أن هذا العمل يستهدف الأخوة التركية الليبية. هذا الاعتداء على علمنا الذي يمثل استقلالنا وقيمنا المقدسة لن يحقق غرضه أبدا. إن الرد اللازم سيأتي من الشعب الليبي الصديق والشقيق قبل غيره".

نشر