خلفان يغرد عن الطائفية ولبنان وتفجير العراق: الصراع سيكون أكثر دموية إذا لم يعد الطائفيون للعقل

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
صورة أرشيفية لضاحي خلفان
Credit: KARIM SAHIB/AFP via Getty Images)

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— ألقى الفريق ضاحي خلفان، نائب رئيس شرطة دبي، صباح الأربعاء، الضوء على الطائفية وآثارها معددا أحداثا مثل تفجير مدينة الصدر في العراق بأول أيام عيد الأضحى والأزمة السياسية في لبنان.

جاء ذلك في سلسلة تغريدات لخلفان قال فيها: "الصدر بعد أكثر من عشر سنوات على فرحته بشنو صدام.. وفي نفس اليوم الذي شنق صدام يوم عيد الأضحى يفجر انتحاري نفسه في مدينة الصدر ويقتل العشرات.. ولذلك الصراع سيكون أكثر دموية... أكثر وأكثر إذا لم يعد السفلة من الطائفيين الى العقل".

وتابع قائلا: "حثالة من السياسيين الطائفيين في لبنان يعطلون مصير أمة.. السياسي مالم يضع جميع الطوائف في عينه وقلبه والا يبقى عبيطا.. ستبقى كل طائفة على ما هي عليه في معتقدها مدى الحياة...هل نتقاتل مدى الحياة على اختلاف في الروايات.. يالكم من جهلة.."

وأضاف: "حسن نصر الله زعيم المافيا اللبنانية في تجارة المخدرات الى متى سيظل مختطف لبنان.."

وأستطرد: "عندما يحاول الحوثي ان يذبح اهل مأرب فإنه يذبح كل العرب.. هذا الحقد الذي يكنه هذا الكائن الخسيس اساس المصيبة في اليمن.. قد تختلف معي مذهبيا.. لكن يجب ألا اقتلك...كما يفعل الحوثي ونصر الله وأعوان خامئني في الاحواز وغيرها".

نشر